الرئيسيةتكنولوجيا

هواوي تتوسع بقوة.. هل أيقظت العقوبات الأميركية التنين الصيني؟

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – تعزز هواوي جهودها في مجالات البرمجيات مثل الحوسبة السحابية والسيارات الذكية، في الوقت الذي تضررت أعمالها في مجال الهواتف بشدة من العقوبات الأميركية.

وفي الأسبوع الماضي، أطلقت شركة Arcfox، وهي علامة تجارية تابعة لمجموعة BAIC لتصنيع السيارات، سيارة بتقنية هواوي للسيارات.

تضمنت قمرة قيادة مزودة بنظام تشغيل هارموني HarmonyOS، وهو النظام الذي أطلقته هواوي في عام 2019، بالإضافة إلى قدرات القيادة الذاتية. حيث لن تصنع هواوي سيارات وستركز بدلاً من ذلك على التكنولوجيا التي تشغلها.

كما أطلقت يوم الأحد بعض منتجات الحوسبة السحابية الجديدة حيث تتطلع إلى تحدي شركة علي بابا الرائدة في السوق في الصين، وفقاً لما ذكرته شبكة “CNBC”، واطلعت عليه “العربية.نت”.

وقالت هواوي في بيان صحافي، إنها تأمل أن التركيز على الحوسبة السحابة “سيزيد في نهاية المطاف نسبة أعمالنا في مجال البرمجيات والخدمات من إجمالي مزيج إيرادات الشركة”.

يأتي محور البرامج بعد العقوبات الأميركية على هواوي التي تسببت في انخفاض مبيعات الهواتف الذكية. حيث تم وضع العملاق الصيني على قائمة سوداء تُعرف باسم قائمة الكيانات في عام 2019 والتي قيدت وصوله إلى بعض التقنيات الأميركية. وفي العام الماضي، تحركت واشنطن لقطع شركة هواوي عن إمدادات أشباه الموصلات الرئيسية.

بدوره، قال مدير الأبحاث في كونتر بوينت للأبحاث Counterpoint Research، نيل شاه، “هواوي تضاعف من تركيزها على شركة البرمجيات والحوسبة السحابية والخدمات نتيجة لعقوبات واشنطن”، حيث تعاني الشركة الصينية من عدم القدرة على شراء مكونات أشباه الموصلات الهامة والتكنولوجيا ذات الصلة من الولايات المتحدة.

وأضاف، “هواوي بهذا الجهد أصبحت مثل غوغل”.

تصنع Google نظام تشغيل أندرويد للجوال الذي تستخدمه غالبية الهواتف الذكية في العالم. كما تعمل التكنولوجيا العملاقة أيضاً على برامج داخل السيارة ولديها أعمال حوسبة سحابية سريعة النمو.

يأتي ذلك، فيما وصفت هواوي أيضاً نظام هارموني الخاص بها، بأنه قادر على العمل عبر أجهزة مختلفة من الهواتف الذكية إلى أجهزة التلفزيون والسيارات.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى