الرئيسيةدولي

هل من الممكن تغيير نوع لقاح كورونا بين الجرعتين؟

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – أكدت منظمة الصحة العالمية أنها لا تستطيع في غياب بيانات كافية إصدار توصية بشأن تغيير نوع اللقاح المضاد لكورونا بين جرعتين، وهو ما تعتزم فرنسا القيام به لمن هم دون سن 55 عاما ممن تلقوا جرعة أولى من أسترازينيكا.

وقالت مارغريت هاريس المتحدثة باسم منظمة الصحة إنه “لا توجد بيانات كافية لتوضيح ما إذا كان هذا أمرا يمكن القيام به”، ومن ثم خلص خبراء بالمنظمة إلى أن إمكان “تغيير اللقاح ليس شيئا يمكنهم أن يوصوا به في هذه المرحلة”.

وأعلنت الهيئة العليا للصحة في فرنسا أن الذين تقل أعمارهم عن 55 عاما وأخذوا جرعة أولى من لقاح أسترازينيكا سيحصلون على جرعة ثانية من لقاح فايزر أو موديرنا.

يشمل ذلك 533 ألف شخص في فرنسا، وفقا للهيئة التي أوقفت إعطاء أسترازينيكا لمن هم دون سن 55 في 19 مارس الماضي، بسبب حالات نادرة من تجلط الدم في أوروبا.

وأوضحت الهيئة أن أي شخص يقل عمره عن 55 عاما وحصل على جرعة أولى من أسترازينيكا سيحصل على جرعة معززة بلقاح معد بتقنية “الحمض النووي المرسال”، إما من فايزر بيونتيك أو من موديرنا.

وقررت فرنسا في 19 مارس إعطاء لقاح أسترازينيكا فقط لمن تزيد أعمارهم عن 55 عاما، لأن هذه الجلطات النادرة للغاية لوحظت بشكل أساسي لدى الأصغر سنا.

وقررت دول أخرى الحد من استخدامه دون سن معينة. ففي المملكة المتحدة على سبيل المثال، يعطى أسترازينيكا لمن تزيد أعمارهم عن 30 عاما. واستخدم اللقاح على نطاق واسع في بريطانيا، وفي ألمانيا يعطى لمن تجاوزوا الستين عاما وفي السويد لمن يزيد عمرهم عن 65 عاما.

وبعد أكثر من ثلاثة أشهر على بدء حملة التطعيم في فرنسا أعلن وزير الصحة أمس الخميس عن تسجيل رقم قياسي من 437 ألف حقنة في يوم واحد، لتتجاوز فرنسا العشرة ملايين جرعة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى