الرئيسيةدولي

مؤشر أسعار الأغذية في أعلى مستوى منذ 2014

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

قالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة “فاو” أخيرا إن أسعار الغذاء العالمية ارتفعت للشهر العاشر على التوالي في مارس الماضي، لتصل إلى أعلى مستوياتها منذ يونيو 2014.

وسجلت المنظمة الأممية ارتفاعا بأسعار عدة منتجات وخصوصا الزيوت النباتية واللحوم ومنتجات الألبان.

وبلغ متوسط مؤشر فاو لأسعار الغذاء، الذي يقيس التغيرات الشهرية لمجموعة من الحبوب والزيوت النباتية ومنتجات الألبان واللحوم والسكر، 118.5 نقطة الشهر الماضي مقارنة مع 116.1 نقطة في فبراير.

وقالت المنظمة التي يقع مقرها بمدينة روما في بيان إن “محاصيل الحبوب العالمية ما زالت في طريقها نحو تسجيل مستوى سنوي قياسي في 2020، والمؤشرات الأولية تفيد بزيادة جديدة في الإنتاج هذا العام”.

ورفعت فاو توقعاتها لموسم الحبوب في 2020 إلى 2.765 مليار طن من تقدير سابق عند 2.761 مليار طن، مما يشير إلى زيادة 2% على أساس سنوي.

وانخفض مؤشر الفاو لأسعار الحبوب 1.7٪ على أساس شهري في مارس الماضي، منهيا 8 أشهر من المكاسب المتتالية.

وقالت المنظمة بشأن الحبوب الرئيسية إن “أسعار تصدير القمح انخفضت بشكل أكبر”، حيث تراجعت بنسبة 2.4٪ خلال مارس، مما يعكس الإمدادات الجيدة ويشجع آفاق الإنتاج لمحاصيل 2021.

وارتفع مؤشر الفاو لأسعار الزيوت النباتية بنسبة 8.0٪ خلال نفس الشهر ليصل إلى أعلى مستوى له منذ يونيو 2011، مدعوما بارتفاع أسعار زيوت النخيل وفول الصويا واللفت وعباد الشمس.

وارتفعت أسعار منتجات الألبان للشهر العاشر على التوالي، مسجلة زيادة بنسبة 3.9٪. وقالت الفاو إن أحد العوامل التي ساهمت بذلك هو مسحوق الحليب، الذي عززه ارتفاع الواردات في آسيا وخاصة الصين.

وارتفع مؤشر اللحوم بنسبة 2.3٪، ولكن على عكس جميع المؤشرات الأخرى، كان لا يزال منخفضا بشكل طفيف على أساس سنوي. وقالت الفاو إن أسعار لحوم الدواجن والخنازير زادت مدعومة بخطى سريعة للواردات من قبل الدول الآسيوية وخاصة الصين.

وانخفضت أسعار السكر بنسبة 4.0٪ على أساس شهري، لكنها ظلت مرتفعة بنسبة 30٪ على مدار العام. وقالت الفاو إن تراجع مارس كان مدفوعا بآفاق الصادرات الكبيرة من الهند.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى