الرئيسيةتكنولوجيا

مايكروسوفت تفوز بعقد تزويد الجيش الأميركي بسماعات ونظارات بـ22 مليار دولار

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

فازت شركة مايكروسوفت، بصفقة تصل قيمتها إلى 21.9 مليار دولار لتزويد قوات المشاة القتالية للجيش الأميركي بسماعات متطورة مدمجة بتقنية الواقع المعزز، ما يدعم موقع شركة التكنولوجيا كمورد حكومي رئيسي.

وأعلن كل من الجيش ومايكروسوفت عن الصفقة، بشكل منفصل، الأربعاء.

وتتضمن سماعات الرأس من مايكروسوفت تقنية الواقع المعزز “هولولينز”، التي ظهرت لأول مرة عام 2016، والتي يمكنها تثبيت الصور الافتراضية على المناظر الحقيقية، كما أنها مدعومة بخدمة “مايكروسوفت أزور” للحوسبة الحسابية، ما يجعلها قادرة على تركيب محتوى رقمي على الشخص الحقيقي.

وبحسب صحيفة “وول ستريت جورنال“، فإنه من المقرر تسليم أكثر من 120 ألف وحدة من السماعة المتطورة خلال فترة 10 سنوات.

وقالت الشركة إن سماعات الرأس هذه ستعمل على برامج مايكروسوفت، وستساعد في الحفاظ على جنود الولايات المتحدة أكثر أمانا بالإضافة إلى جعلهم أكثر فعالية، وذلك جزئيا من خلال تعزيز وعيهم بالظروف المحيطة بهم وتوفير فرص التدريب.

وصممت شركات التكنولوجيا في الأصل مثل هذه النظارات لألعاب الفيديو والصناعات الترفيهية، لكنها عززت استخدامات أخرى لها بشكل متزايد.

وكانت مايكروسوفت، قد فازت أيضا بعقد مع وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، في نوفمبر 2018، لتزويد الجيش الأميركي بمنظومة تقنية للرؤية المعززة والمتكاملة ضمن المزيد من التقنيات الحديثة التي يمكن استخدامها في المعارك المستقبلية.

وتضمن العقد تزويد الجيش بما لا يقل عن 2500 نموذج أولي لنظارات الواقع المعزز التي تعرض رقميا معلومات مرتبطة بالسياق أمام أعين مستخدميها.

ويقول مسؤولون في الجيش إنه من المقرر استخدام تلك الأجهزة في المعارك وفي التدريب لتحسين قدرات “الفتك والتحرك والوعي بالمواقف” لدى الجنود.

وتبدو نظارات “هولولينز 2″، لمرتديها وكأنه داخل اللعبة الواقعية “كول أوف ديوتي”.

فإذا نظر الجندي إلى الأسفل ستعرض له النظارة موقع فرقته على الخريطة، أما إذا نظر إلى الأعلى فستظهر  بوصلة لتشير إلى موقعه وإحداثياته بدقة، والأمر ذاته ينطبق على النظر عبر منظار السلاح.

تعتمد “هولولينز 2” على التصوير الحراري بكاميرات متطورة، وهو ما يساعد على الرؤية في الظلام بدون توهج كبير كما هو الحال في نظارات الرؤية الليلية.

كما تمد هذه النظارات بالمعلومات التي تؤدي إلى تحسين الأداء مثل ضربات القلب.

وتعد نظارات “هولولينز 2” الحالية كبيرة الحجم بحيث من الصعب أن تعمل بجانب الخوذات، ولذلك يتم تحسينها حاليا.

ومن المتوقع أن تدخل هذه النظارات التي يتم تحسينها الخدمة بحلول عام 2022 أو 2023.

ولطالما اعتمد الجيش على أدوات تحسين الرؤية مثل نظارات الرؤية الليلية لتحسين الفعالية القتالية. لكن هذه الميزة تضاءلت، لأن مثل هذه المعدات أصبحت متاحة على نطاق واسع، مما زاد من الضغط لإيجاد ميزة تكنولوجية جديدة.

المصدر
الحرة

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى