اقتصاد

برنت يرتفع ويسجل 48 دولارا للبرميل

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

ارتفعت اسعار النفط النفط العالمية عند افتتاح جلسات التداول للاسبوع الجاري ليصل سعر برميل برنت الى 48.45 دولار في حين بلغ سعر برميل النفط الامريكي “نايمكس” نحو 44.6 دولار.

ويأتي هذا الارتفاع في اسعار النفط العالمية عقب ثلاثة ايام من الانخفاض الا ان صمود الدولار عند اعلى مستوى له خلال سبعة اشهر امام سلة من العملات ادى الى الحد من المكاسب المتحققة للنفط.

وتوالت تصريحات وزراء النفط والطاقة الخليجين خلال مؤتمر الطاقة الاسيوي المقام في الدوحة بخصوص اسعار النفط العالمية وامداداتها.

وقال وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة إن تراجع أسعار النفط والغاز لفترة طويلة سيضر بالاستثمار في القطاع وقد يفضي إلى نقص في الإمدادات.

واضاف السادة : “تراجع أسعار النفط لا يهدد اقتصاد هذه القارة فحسب بل قد يثني عن الاستثمار في المستقبل ،عندما نتحدث عن النفط والغاز في المدى الطويل فإن الكثير من حقول النفط كثيفة الإنتاج في آسيا تتراجع – النمو ينبغي أن يكون بمعدل أكثر اعتدالا.”

مبينا ان انخفاض الأسعار لفترة طويلة سيؤثر سلبا على الاستثمار في المنطقة – وهذا سيؤثر على المعروض في المستقبل.”

في حين قال وزير الطاقة الإماراتي إن أي تكهنات بتقلبات كبيرة في سعر النفط خلال الأشهر المقبلة غير واقعية الا إنه ابدى تفاؤلا بحدوث تصحيح تدريجي في أسعار النفط في 2016.

وأضاف المزروعي أن الإمارات ملتزمة بسد أي نقص في سوق النفط العالمية وأنها ستمضي قدما في مشاريع مزمعة لزيادة إنتاج الخام.

اما وزير البترول السعودي علي النعيمي فقال إن المنتجين والمستهلكين على حد سواء يريدون استقرار أسعار النفط لا ارتفاعها أو انخفاضها.

وقال في تصريحات نشرها موقع منتدى الطاقة العالمي على الانترنت إن مستويات الطلب ستتماشى عما قريب مع إغراء الأسعار الحالية.

وقال النعيمي إنه يلحظ نموا واضحا في الطلب ولاسيما في آسيا.

وعلى صعيد متصل أعلن وزير المالية القطري علي شريف العمادي عن ان الموازنة العامة لبلاده للعام 2016 ستشهد اول عجز مالي منذ 15 عاما نتيجة انخفاض العائدات النفطية والغازية لبلاده .

وأشار الوزير القطري إلى أن خيارات الحكومة مفتوحة لجهة تمويل العجز المرتقب عن طريق طرح أدوات دين محلية أودولية ، و دون اللجوء الى الاحتياطي النقدي او الصندوق السيادي للدولة .

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى