الرئيسيةدولي

منشطات محظورة في مكملات إنقاص الوزن

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

عثر باحثون في الولايات المتحدة على تسعة منشطات محظورة في مكملات إنقاص الوزن، والتي من بينها منشط يعود إلى حقبة الحرب العالمية الثانية.

ووفقا لدراسة نُشرت، الثلاثاء، في مجلة  Clinical Toxicology الطبية، وجد الباحثون منشطا يعود إلى أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي، في بعض أدوية فقدان الوزن والمكملات التي تباع في الوقت الحالي.

وهذا المنشط هو الفينيثيلامين، وهو منبه، كان في أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي يستخدم كجهاز استنشاق، ثم تم سحبه من الأسواق، وحظرته الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات في المسابقات الرياضية.

وقال مشرفو الدراسة الجديدة إنها “يبدو أنها الأولى التي يتم فيها تأكيد وجود الفينيثيلامين في المكملات”.

ووجد الباحثون ثمانية منشطات محظورة أخرى في المكملات التي يستخدمها الرياضيون ومكملات إنقاص الوزن، والتي غالبا ما تكون مختلطة معا في “كوكتيلات” من العقاقير المنشطة.

وقال المشرف الرئيسي للدراسة الدكتور بيتر كوهين، طبيب الباطنية العام في تحالف كامبريدج هيلث، وأستاذ الطب المساعد في كلية الطب بجامعة هارفارد لموقع “لايف سانس” إن “العثور على تسعة منبهات مختلفة محظورة في الوقت ذاته أمر صادم للغاية”.

وتقول الدراسة إن مخاطر استهلاك هذه المنشطات غير معروفة، وهي ليست مدرجة في كل الأحيان على ملصقات المنتجات.

المصدر
الحرة

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى