الرئيسيةهواتف ذكية

ماذا يريد المستخدمون من الهواتف الذكية خلال 2021 ؟

هاشتاق عربي

شارك هذا الموضوع:

ماذا يريد المستخدمون من الهواتف الذكية خلال 2021 ؟، إذ لم تعد مساحة التخزين أو كاميرا الهاتف الذكي هي الميزة التنافسية بين الشركات فقط، فقد تحول اهتمام المستخدمين بمزايا الأجهزة الذكية ليشمل الجيل الخامس في ظل الانتشار الكبير لهذا النوع من الشبكات، الذي يوفر مدى أكبر من التغطية وسرعات اتصال أكبر إلى جانب الذكاء الاصطناعي الذي لم يعد حكرا على القطاع التجاري والصناعي، وبات المستخدمون الأفراد هم المستفيد الأكبر منه منذ أن تم تضمينه في الهواتف الذكية التي يستخدمونها.

ونما الطلب بشكل متزايد على الهواتف الذكية التي تضم هذه التقنيات جميعا وبسعر منافس مقارنة بالأجهزة التي تبلغ أسعارها نحو ألفي دولار كهواتف “أبل”، الأمر الذي دفع الشركات إلى توفير جميع المزايا التي يبحث عنها المستخدمون في هواتف ذات تصميم راق وشاشات عالية الوضوح مدعومة بكاميرا فائقة الأداء وتقنيات الذكاء الاصطناعي وبسعر مناسب، فقد كشفت شركة أوبو الأسبوع الماضي عن سلسلة هواتف أجهزتها الذكية Reno5، التي تشمل هواتف جهاز أوبو رينو 5 برو 5G، وأوبو رينو 5 Z، والمتضمنة ميزات حديثة وتقنيات التصوير الاحترافي المعزز بالذكاء الاصطناعي، وذلك خلال حدث عالمي بعنوان “أوبو تتميز فيك”، تم تنظيمه افتراضيا.

وتتميز السلسلة الجديدة بتقنيات التصوير الفوتوغرافي والفيديو عالية الدقة وفائقة الوضوح، بغض النظر عن البيئة المحيطة، إضافة إلى استهلاكها المنخفض للطاقة، وتقنيات الشحن السريع، كما تم إطلاق سوار “أوبو باند”، بحجم الساعة الذكية الذي يتميز بمراقبته المستمرة للأنشطة البدنية التي يقوم بها المستخدم ومساعدته على اتباع أسلوب حياة صحي.

وتم دعم سلسلة الأجهزة الجديدة بتقنية الذكاء الاصطناعي، التي تتيح للمستخدمين إتقان الفنون الإبداعية للتصوير، كما يجمع الفيديو المعزز بالذكاء الاصطناعي، الموجود على جهاز أوبو رينو 5 برو 5G بين خوارزميات التصوير بالنمط الليلي الفائق، وخاصية الفيديو بالمدى الديناميكي العالي التفاعليLive HDR، وذلك لتحسين جودة الفيديو بشكل كبير في بيئة الإضاءة الخافتة والمشاهد ذات الإضاءة الخلفية، إلى جانب إمكانية تصوير الفيديو الجديد ثنائي العرض للكاميرات الأمامية والخلفية والعمل في وقت واحد.

في المقابل يبحث المستخدمون في عصر اللعب عبر الأجهزة الذكية عن هاتف يوفر لهم نمط مناسب لأداء الألعاب دون أي تأخير في الاستجابة، لذلك عملت أوبو على دعم أجهزتها بالعتاد والبرمجيات الداعمة لهذا النمط ليتم تشغيلها بأعلى كفاءة ممكنة مع واجهة المستخدم ColorOS 11.1 المصممة لتقديم تجربة ألعاب أكثر انسيابية وغامرة، حيث ضمت تقنيات الألعاب ميزات، مثل وضع اختصار الألعاب، ووضع اللاعب، ورسائل الشاشة، ولمسة الألعاب القابلة للتعديل، ويعد ذلك من الخيارات التقنية التي من شأنها أن توجد بيئة ممتعة وترفيهية للمستخدمين.

وكما هو الحال مع أوبو رينو 5 برو 5G، يأتي جهاز وأوبو رينو 5 Z الذي تم تصميمه لتسليط الضوء على الديناميكية التي يتمتع بها الجيل الجديد من المستخدمين، وقد تم دعم هذه الهواتف بشريحة الجيل الخامس، ومحسن أداء النظام للهواتف رينو5 برو 5G، إلى جانب ذلك يتميز الجهاز أيضا بميزات تصوير مدمجة بدءا من كاميرا الفيديو الرباعية الليلية الفائقة، إلى الفيديو ثنائي العرض، وفيديو الصور الشخصية الملونة بالذكاء الاصطناعي، وتحسين المشهد بالذكاء الاصطناعي 2.0.

كما كشفت أوبو عن سوارOPPO Band الذي يأتي بحجم الساعة الذكية، وتم تطويره لمساعدة المستخدمين على تحديد مشكلات النوم، من خلال مراقبة نسبة الأكسجين في الدم SpO2 كل ثانية أثناء النوم، وتزويدهم بتوصيات للحصول على نظام نوم أفضل، فبعد عملية بحث وتطوير استغرقت أكثر من 16 شهرا، حول مراقبة الأكسجين في الدم، تم تصميم مستشعر SpO2 الخاص بـOPPO Band لمراقبة تشبع الأكسجين في الدم كل ثانية، مع أخذ 28800 قراءة خلال نوم نموذجي لمدة ثماني ساعات ليلا.

المصدر
الاقتصادية

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى