الرئيسيةهواتف ذكية

4 أسباب ستجعلك تتوقف عن استخدام الهاتف الذكي كمنبه

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – اصبحت الهواتف الذكية تحتل جزءاً كبيراً من حياتنا اليومية، حيث لا يتوقف الأمر على إجراء المكالمات أو التواصل مع الأصدقاء بل أصبحت مصدر للمعلومات أو وسيلة للبحث عن عمل.

ويستخدم الكثير من الأشخاص الهاتف الذكي لإيقاظه من النوم من خلال ضبط المنبه المدمج مع الهاتف، إلا أن هذا الأمر قد يكون سيء بعض الشيء لعدة أسباب أهمها:

1. يمنعك من الحصول على نوم صحي.

استخدام الهاتف المحمول قبل النوم يسبب لك الإزعاج وذلك بسبب الإضاءة الصادرة عنه أو حتى من الترددات التي يرسلها بانتظام خلال فترة نومك وهذا الأمر يؤدي إلى عدم حصولك على نوم صحي أو عميق مما يترتب عليه الشعور بالتعب عند الاستيقاظ من النوم.

2. يمكن أن يتسبب بتأخرك في الوصول إلى الموعد.

عند الاستيقاظ على صوت منبه الهاتف فأنت أمام احتمالين إما أن تقوم بإيقافه أو عمل غفوة لدقائق معينة ليعاود التنبيه بعدها وفي كلتا الحالتين ستتعرض لفرص لإضاعة وقتك، ففي حالة الاستيقاظ لن تقاوم الرغبة في قراءة الرسائل الواردة أو تصفح الشبكات الاجتماعية الخاصة بك أو الأخبار وهذا يعني فقدان الوقت الذي تحتاجه في الصباح للقيام بأمور هامة مثل تجهيز نفسك وتناول الفطور وغيرها.

3. قد يكون صوت المنبه غير قادر على إيقاظك.

إن اعتيادك على سماع صوت الهاتف قد يجعل عقلك يتجاهل صوت المنبه وخاصة إذا كنت في مرحلة النوم العميق، وبخلاف ذلك يمكن لأحد التطبيقات أن تقوم بوضع الهاتف على الوضع الصامت وكتم الصوت تلقائياً دون تدخل منك وهذا الأمر قد يسبب ضياع موعد مهم أنت بانتظاره.

4. قد ينطفئ الهاتف.

انطفاء الهاتف خلال النوم أمر وارد لعدة أسباب أهمها برامج التواصل الاجتماعي التي تستمر بالعمل في خلفية الجهاز دون أن تراها مستهلكة بذلك كمية كبيرة من طاقة البطارية وأيضاً استلام الرسائل أو المكالمات خلال فترة النوم وحتى رنين المنبه.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى