الرئيسيةتطبيقات ذكية

ميزات جديدة في خرائط غوغل لجعلها أكثر تفاعلية

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

تجري خرائط “غوغل” بعض التحديثات المستوحاة من مواقع التواصل الاجتماعي، لتشجيع المستخدمين على إضافة المحتوى إلى التطبيق وجعله أكثر تفاعلية، وفقا لما ذكره موقع “سي أن أن بيزنس“.

وتشمل الميزات الجديدة تسهيل مشاركة المستخدمين لصور المواقع التي يزورونها، وتهدف لجعل الخرائط ليس فقط وسيلة للحصول على الاتجاهات، بل أيضا وسيلة تساعد على التخطيط للرحلات.

ومن خلال التطبيق يمكن للمستخدمين الحصول على أرقام الشركات والمؤسسات المحلية، ومعرفة كيفية الوصول إليهم، ويمكنهم أيضا معرفة معلومات تتعلق بمواقف السيارات وكيفية دفع رسوم الوقوف ومشاركة تجاربهم مع الآخرين. وأضاف التطبيق أيضا ميزة في سبتمبر الماضي توضح “مدى انتشار فيروس كورونا في منطقة معينة”.

وتبدو جهود الشركة واضحة لزيادة التفاعل مع الخرائط، وأعلنت غوغل يوم أمس الخميس أنه أصبح لديها الآن “150 مليون مرشد محلي”، وهم المستخدمون الذين يضيفون التعليقات والصور والمعلومات على الخرائط. وفي العام الماضي، أضاف المرشدون المحليون أكثر من 8 ملايين مكان إلى التطبيق.

وقالت غوغل إنه “مع كل التغييرات التي شهدها عالمنا خلال العام الماضي، يعتمد الناس أكثر من أي وقت مضى على معلومات محدثة وعالية الجودة حول الأماكن من حولهم، مثل ما إذا كان مطعم قريب مفتوحا أو إذا كان متجر محلي قد قام بتحديث ساعات العمل”.

وأضافت الشركة في بيان أنها تريد أن “تسهل على أي شخص لديه حساب غوغل، وأن تساعده للتعرف على الأماكن المحلية”. ومن بين الميزات الجديدة التي أعلن عنها هي “قسم تحديثات الصور”، ويمكن ببساطة تصوير المكان وكتابة تعليق، دون الحاجة لتقييمه أو مراجعته.

وفي ميزة هامة أتاحت الشركة للمستخدمين الإبلاغ عن تغييرات الطريق على التطبيق، وأضافت خيار “تعديل الخريطة” الذي سيتيح لهم تصحيح الأخطاء، ويشمل ذلك “رسم الطرق المفقودة أو إعادة تسمية الشوارع أو حذف الطرق غير الصحيحة”.

وتقول الشركة إنها ستراجع وتفحص تحديثات المستخدمين للطرق قبل اعتمادها ونشرها.

المصدر
الحرة

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى