الرئيسيةدولي

دول تحذر من عصابات تبيع لقاحات كورونا مزيفة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

دعت السلطات في جنوب أفريقيا مواطنيها إلى توخي الحذر، وعدم شراء لقاحات مزيفة لفيروس كورونا تباع على مواقع إلكترونية على شبكة الإنترنت.

وأصدرت الشرطة في جنوب أفريقيا بيانا قالت فيه إنه لا يتم حاليا بيع أي لقاحات معتمدة لكوفيد-19، سواء عبر الإنترنت أو في المتاجر.

وقالت إن “أي شخص يشتري اللقاحات من أناس عديمي الضمير، سيعرض نفسه للخطر، ويدعم أيضا المجرمين المنظمين”.

وتزايدت مؤخرا حالات الاحتيال المرتبطة بكوفيد-19 في جنوب أفريقيا، حيث كشفت تقارير أيضا عن قيام أطباء ومتخصصين في القطاع الخاص الطبي بإساءة استخدام نظام بيانات اللقاح الإلكتروني لتأمين التطعيم لزوجاتهم وموظفيهم.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها الكشف عن تزايد عمليات الاحتيال المتعلقة بفايروس كورونا في جنوب أفريقيا، إذ كانت الشرطة قد صادرت الشرطة ما يقدر من 2400 جرعة من اللقاحات والأقنعة المزيفة بقيمة400 دولار في نوفمبر الماضي.

وفي خضم ارتفاع أعداد المصابين بالوباء حول العالم، يتسابق الناس على الحصول على اللقاحات المضادة وسط شح في الجرعات المتوفرة من اللقاحات الفعالة في الكثير من دول العالم، خخاصة الفقيرة.

وفي الصين، التي انتشر منها الوباء إلى باقي الدول العالم، أفادت وسائل إعلام رسمية في فبراير الماضي بأن الشرطة الصينية ألقت القبض على أكثر من 80 شخصا كانوا يصنعون لقاحات مزيفة لكوفيد-19.

وقالت وكالة شينخوا الرسمية للأنباء في حينه أن العصابة كانت منذ سبتمبر تعبئ مياها مالحة في قوارير وتبيعها على أنها لقاحات كوفيد-19،.

وأضافت الوكالة أن الشرطة داهمت عدة مواقع في أنحاء بكين وفي مدن عدة في منطقتي جيانغسو وشاندونغ في شرق البلاد، وضبطت فيها “أكثر من ثلاثة آلاف لقاح مزيف لفيروس كوفيد-19”.

ولم يكشف عن عدد اللقاحات المباعة، لكن الشرطة تمكنت من تعقب الأمكنة التي وصلت اليها.

بواسطة
الحرة

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى