ريادة

مركز هيا الثقافي يطلق مشروع “الابتكار والإبداع الفني”

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – أطلق مركز هيا الثقافي مؤخراً مشروعاً جديداً بعنوان “الابتكار والإبداع الفني”، بدعم من مشروع مبادرون الممول من الإتحاد الأوروبي وینفذ من خلال مؤسسة بلان انترناشونال – مكتب الأردن وشركاؤھم ( مؤسسة رواد التنمیة، مؤسسة الفنار للریادة الاجتماعیة ومؤسسة یوریكسه الأوروبية(، ويهدف إلى تصميم مبادرات وأنشطة ثقافية وفنية مبتكرة للأطفال من عمر 5 سنوات فما فوق، من خلال تعزيز مشاركة الفنانين المحليين والشباب الموهوبين من محافظة عجلون ومناطق شرق عمان، إضافة إلى دعمهم وتشجيعهم على إدارة المشاريع الصغيرة.
قام المركز بالإعلان عن المشروع، ودعوة المهتمين للمشاركة ممن تنطبق عليهم شروط التقدم، من خلال مختلف وسائل التواصل الاجتماعي. ولقد تبع ذلك قيام لجنة فنية متخصصة باختيار 14 موهوباً وموهوبة للمشاركة في المشروع بعد الاطلاع على كافة طلبات المتقدمين ودراستها بدقة. ولقد تمت عملية الاختيار بناءً على أسس ومعايير واضحة وأبرزها؛ تقديم أفكار مبتكرة وحديثة، أن يقدم المشروع المقترح رسائل واضحة ويحقق نتائج ملموسة، أن يكون قادراً على تعزيز قدرات الأطفال وصقل مواهبهم، وأن يتناول أحد المجالات الفنية التي يوليها مركز هيا الثقافي اهتمامه.
سيقدم مركز هيا الثقافي، بدعم من مشروع مبادرون المنفذ من خلال مؤسسة بلان انترناشونال، مختلف أنواع الدعم للمشاركين حتى يتمكنوا من تجسيد أفكارهم على أرض الواقع، وخدمة أطفال مجتمعاتهم المحلية في كل من محافظة عجلون ومناطق شرق عمان. وفي مرحلته الأولى، سيقدم المشروع سلسلة من التدريبات الاحترافية والمتخصصة لكافة المشاركين بغية تمكينهم من إطلاق وإدارة مشاريعهم، وتزويدهم بالمهارات اللازمة للقيام بذلك.
تشمل التدريبات، المقدمة وجاهياّ وعن بعد، القيام بتدريب المشاركين على استراتيجيات وآليات كتابة المبادرات والمشاريع، ومهارات التفكير الإبداعي، وإدارة الموارد البشرية والمالية، والتخطيط وإدارة الوقت والهدف الذكي، والقيادة الفاعلة وإدارة الذات، وغير ذلك الكثير من المهارات الإدارية والحيايتة الأخرى التي سيقدمها المركز بالتعاون مع شركة مفاتيح للتنمية المستدامة. إضافة إلى ذلك، سيعقد المركز مجموعة من التدريبات الأخرى ومنها؛ كيفية التعامل مع الطفل، آلية دمج الأطفال ذوي الإعاقة، وكيفية استخدام مواقع التواصل الاجتماعي في تغطية المشاريع والترويج لها.
وفي المرحلة الثانية، سيخدم المركز كحاضنة للمشاريع الإبداعية، لتمكين المشاركين من تنفيذ برامجهم وأفكارهم الابداعية، من خلال وضع سيناريوهات مختلفة توفر خيارات متعددة للشباب والفنانين بما يتناسب مع احتياجاتهم من مكان وقاعات، ودعم إداري ولوجستي، إضافة إلى تشبيكهم مع الجهات ذات الصلة، ودعمهم في تسويق منتجاتهم، ومساعدتهم في الوصول إلى الفئات المستهدفة التي ستشارك في برامجهم. وفي مرحلته الأخيرة، سيعمل المشروع على تصميم أدوات لمتابعة وتقييم كل من الأنشطة والمشاريع والمنتفيعن منها، والمساهمة في تطوير هذه المشاريع الفنية.
يسعى مركز هيا الثقافي إلى أن يكون حاضنة للإبداع ومنصة لإطلاق الفنانين والفنانات، ومن خلال تنفيذ مشروع “الابتكار والإبداع الفني”، سيعمل المركز عى تمكين الفنانين المحليين والشباب الموهوبين وبناء قدراتهم، وتوفير فرص عمل لهم وتعزيز مشاركتهم في مجتمعاتهم المحلية، إضافة إلى تقديم برامج وأنشطة فنية مبتكرة إلى المزيد من الأطفال، والمساهمة في نشر الثقافة والفنون في المجتمعات الأردنية.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى