الرئيسيةمسؤولية اجتماعية

أورانج الأردن تدعم الطلبة المكفوفين لاستكمال دراستهم بالتعاون مع الملتقى الثقافي للمكفوفين

في إطار برامجها لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – قدمت أورانج الأردن دعمها لطلبة المدارس المكفوفين لمساعدتهم على مواصلة دراستهم في ظل غياب التعليم الوجاهي والاعتماد الكلي على التعلّم عن بُعد في إطار الإجراءات الرسمية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، حيث وزّعت الشركة خطوط إنترنت بسرعات عالية وأجهزة ماي فاي، وذلك بالتعاون مع الملتقى الثقافي للمكفوفين.
الدعم الذي قدمته أورانج الأردن جاء استجابة لمتطلبات الطلبة من ذوي الإعاقة البصرية، بعد أن تلقوا أجهزة ذكية مزوّدة ببرامج ناطقة قارئة للشاشة تتطلب اتصالاً بالإنترنت للاستفادة من المنصات الرقمية التعليمية في متابعة دراستهم كما تقتضي الحاجة.
وبيّنت الشركة أن هذا الدعم يندرج تحت مظلة “قدراتنا مختلفة ولكن إمكانياتنا أكيدة” التي أطلقتها ضمن مسؤوليتها الاجتماعية لتعزيز الشمول الرقمي وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة من خلال تزويدهم بالمهارات الرقمية والأدوات اللازمة للمساهمة بشكل أكبر في التنمية الاجتماعية والاقتصادية، لافتة إلى التزامها بتسخير التقنيات الحديثة من أجل تحقيق هذا الهدف.
وتأتي هذه الخطوة حرصاً على استكمال العملية التعليمية بما يتماشى مع التغييرات التي طرأت في ظل الوضع الوبائي، إذ سارعت أورانج منذ بدء الجائحة بتوفير التصفح المجاني لمنصة “درسك” ودعم الطلبة بمواردها التقنية لتمكينهم من مواصلة دروسهم، حيث يشكل التعليم أحد أولويات الشركة في إطار مسؤوليتها الاجتماعية ودورها كمزوّد رقمي رائد ومسؤول والشريك الرقمي للمملكة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى