اقتصادالرئيسية

كابيتال بنك وبنك عوده يوقعان الاتفاقيات النهائية لبيع أصول ومطلوبات فروع بنك عَوده في الأردن والعراق

شارك هذا الموضوع:

سمير حنا رئيس مجلس الادارة، والمسؤول التنفيذي الرئيسي لمجموعه بنك عوده

هاشتاق عربي – أعلنت مجموعة كابيتال بنك ومجموعة بنك عوده اليوم عن توقيع الاتّفاقيّات النهائية لعملية استحواذ كابيتال بنك على أعمال فروع بنك عَوده في الأردن واستحواذ البنك الأهلي العراقي، التابع لمجموعة كابيتال بنك، على أعمال فروع بنك عَوده في العراق، وشراء مطلوبات واصول هذه الفروع.

ووقّع الاتّفاقيّات كلّ من رئيس مجلس إدارة مجموعة كابيتال بنك باسم خليل السالم، ورئيس مجلس إدارة، والمسؤول التنفيذي الرئيسي لمجموعة بنك عوده السيّد سمير حنّا اللذان أكّدا على أنّ عمليّة الاستحواذ تمّت نتيجة دراسة معمّقة ووفقاً للتشريعات السارية، وبعد الحصول على الموافقات المطلوبة من البنك المركزي الأردني والبنك المركزي العراقي.

وبهذه المناسبة، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة كابيتال بنك باسم خليل السالم: “هذا الاتّفاق يأتي تلبيةً لخطط كابيتال بنك الرامية إلى تعزيز مركزه التنافسي وتوسيع انتشاره الإقليمي والمحلّي في الأردن والعراق، بحيث تعتبر هذه الخطوة أوّل عمليّة استحواذ في القطاع المصرفي العراقي وتدعم نشاط المصرف الأهلي العراقي فيه، الأمر الذي يعزّز من متانة مؤشّرات مجموعة كابيتال بنك الماليّة، مع مواصلة تقديم الخدمات المصرفيّة المبتكرة وذات الكفاءة العالية للعملاء على مستوى الشركات والأفراد، والارتقاء الدائم بالمنتجات والحلول مدعومة بسياسة التحوّل الرقمي التي تنتهجها مجموعة كابيتال بنك منذ سنوات.”

وتعليقاً على هاتَين العمليّتَين قال سمير حنّا، أنه من شأنهما تقوية دور مجموعة بنك عوده في مواجهة التحدّيات الهامّة التي يواجهها لبنان منذ أكثر من عام. وقد إرتأت المجموعة اقتصار مناقشات عمليات البيع هذه حصرياً على طرف واحد، هو مجموعة كابيتال بنك، أخذين بعين الاعتبار الأهمية القصوى لاستمرارية العمل ومصالح الأطراف كافة من عملاء وموظفين لدى فروع بنك عوده في الأردن والعراق، بالإضافة إلى الأثر الإيجابي المتوقع لهذه العملية على تطوير أعمال المصرفين في المستقبل.

بدوره أكد الرئيس التنفيذي لكابيتال بنك داود الغول على أن كابيتال بنك سيحافظ على كافة تعاقدات العملاء مع فروع بنك عوده في الأردن والعراق كما هي، بالإضافة إلى الالتزام بالمحافظة على كافة كوادر هذه الفروع تحت مظلة مجموعة كابيتال بنك.

كما انتهز كلّ من السيّدَين السالم وحنّا هذه المناسبة لشكر البنك المركزي الأردني المتمثّل بمعالي محافظ البنك المركزي الدكتور زياد فريز الأكرم، والبنك المركزي العراقي المتمثّل بمعالي محافظ البنك المركزي الأستاذ مصطفى غالب، ونوّاب البنكين المركزيين الكرام على الدعم الذي قدّموه لهذه العملية.

وبموجب الاتّفاق، تستحوذ مجموعة كابيتال بنك على عمليّات بنك عوده في الأردن والتي تضمّ 14 فرعاً، وفروعه في العراق التي تضمّ 5 فروع. وبذلك يرتفع إجمالي عدد فروع كابيتال بنك في الأردن إلى 28 فرعاً، وفروع المصرف الأهلي العراقي إلى 18 فرعاً.

وفي نهاية أيلول 2020 كانت قد بلغت أصول بنك عوده في الأردن ما مجموعه 506 مليون دينار أردني فيما قاربت أصول بنك عوده العراق 275 مليار دينار عراقي. وعليه، سيعمل هذا الاستحواذ على زيادة قيمة أصول مجموعة كابيتال بنك لتبلغ 3.6 مليار دينار أردني ورفع القيمة الماليّة لمساهمي المجموعة لأكثر من 400 مليون دينار أردني.

وتأتي خطوة الاستحواذ على عمليّات بنك عوده في الأردن والعراق ضمن استراتيجيّة مجموعة كابيتال بنك للتوسّع والتطّور، بالتوازي مع خططه في تطوير الأداء والتحوّل الرقمي، بما يكفل السرعة والدقّة وأعلى درجات الرضى لدى العملاء.

عن مجموعة كابيتال بنك
منذ تأسيسها في عام 1995، نمت أعمال مجموعة كابيتال بنك لتصبح اليوم من أبرز المؤسسات المتخصصة في تقديم الخدمات المصرفية والاستثمارية في السوقين الأردني والعراقي. حيث نفّذت مجموعة كابيتال بنك خطة متكاملة لتطوير منتجاتها وخدماتها ومواكبة أحدث التطورات التكنولوجية لتعزز من موقعها في السوقين، وتوفير مجموعة متكاملة من الخدمات البنكية لكافة القطاعات والخدمات المصرفية الخاصة، بالإضافة الى تقديم الاستشارات المالية والفرص الاستثمارية لعملاء المجموعة.
ووفق آخر البيانات المالية الصادرة عن مجموعة كابيتال بنك في أيلول/ سبتمبر 2020، فقد وصلت حقوق الملكية الى 365.5 مليون دينار أردني، كما ارتفعت أصول المجموعة بنسبة 28% لتصل الى 2.8 مليار دينار أردني.
وتعدّ مجموعة كابيتال بنك المؤسّسة المصرفيّة الأردنيّة الوحيدة التي تمتلك مصرفاً في العراق بحيث تحوز على 61.85% من رأسمال المصرف الأهلي العراقي البالغ 210 ملايين دولار.

عن مجموعة بنك عوده
أمّا بنك عوده، فهو مجموعة مصرفيّة لبنانيّة لديها تواجد راسخ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيّا وأوروبا. يقدّم المصرف خدمات ومنتجات ماليّة شاملة منها خدمات تمويل الشركات، ونشاطات المصرف التجاري، والعمليّات المصرفيّة بالتجزئة، والخدمات المصرفيّة الخاصّة، بالإضافة إلى أنشطة أسواق رأس المال والتحصيل (factoring).
وفي نهاية أيلول/سبتمبر 2020، بلغ إجمالي موجودات بنك عوده 32.5 مليار دولار أميركي، وهو ناجمٌ بشكلٍ خاصّ عن الودائع البالغة 26.5 مليار دولار أميركي، فيما ارتفعت أمواله الخاصّة إلى 3 مليار دولار أميركي. تضمّ قاعدة مساهمي المصرف أكثر من 1500 حامل أسهم شائعة و/أو شهادات إيداع تمثّل أسهماً شائعة، مُدرجة في بورصة بيروت.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى