الرئيسيةالمصارف الذكية

أول عملة رقمية من الألماس

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

أعلنت شركة “آي إن إكس” (INX) المحدودة، المنصّة القائمة على تقنية التعاملات الرقمية “بلوك تشاين” لتداول الأوراق الماليّة والعملات المشفرة الرقميّة، عن توقيعها خطاب نوايا مع “دايموند ستاندارد” من أجل إدراج أوّل سلعة أساسيّة من الألماس حول العالم – “دايموند ستاندارد كوين“. وتشكّل هذه العملة أصلاً رقميّاً وماديّاً: مجموعة منمطة من الألماس مع رقاقة لاسلكيّة تسمح بتداولها كعملة رمزيّة عبر منصّة التداول من “آي إن إكس” (INX). وينتظر توافر العملة عبر منصّة “آي إن إكس” (INX) الموافقة التنظيميّة على العرض العام الأوّلي للسلعة الأساسيّة بقيمة 25 مليون دولار أمريكي.

وتشكّل هذه السلعة الأساسيّة من الألماس أصلاً حقيقيّاً بقيمة 1.2 تريليون دولار أمريكي متوافراً للمستثمرين المؤسسيّين للمرّة الأولى. وأعلنت “دايموند ستاندارد” حديثاً عن مخططها لإطلاق صندوق مؤشرات متداولة عبر بورصة نيويورك تحت الرمز DIAM، وعن توقيع اتفاقيّة لإدراج عقود آجلة عبر “سي إم إي جلوبكس” من خلال بورصة مينيابوليس للحبوب.

وتقدّم “آي إن إكس” (INX) سوقاً إلكترونيّة للصفقات الفوريّة من أجل “دايموند ستاندارد كوين”. ويقوم المستثمرون الذين يستحوذون على عملة رمزيّة معياريّة من الألماس عبر منصّة “آي إن إكس” (INX) بالتعامل بالسلعة الأساسيّة الماديّة نفسها، ويستطيعون استلام العملة الرمزيّة من جهة الحفظ في ديلاوير في أيّ وقت.

ويشكّل الإدراج المرّة الأولى التي يمكن فيها تداول سلعة أساسيّة من الألماس رقميّاً عبر أيّة منصّة تداول تتخذ من الولايات المتحدة الأمريكيّة مقرّاً لها.

وتتيح “آي إن إكس” (INX) إدراج وتداول الأصول الرقميّة مع امتثال تنظيمي كامل وسياسات التداول العادل، بالإضافة إلى بروتوكولات أمنيّة وإجراءات خصوصيّة متقدمة. وهي تهدف إلى معالجة التداول الكبير الحجم والعابر للحدود في ظلّ عمليّة تنظيميّة كاملة.

وقال دوغلاس بورثويك، الرئيس التنفيذي لشؤون التسويق لدى “آي إن إكس” (INX)، في هذا السياق: “تمّ تطوير تقنيّتنا المسجلة الملكيّة للتداول بهدف تحويل مستقبل التمويل من خلال تداول أصول فريدة من نوعها. ويساهم إدراج ’دايموند ستاندارد كوين‘ عبر بورصة ’آي إن إكس‘ (INX) بدفع هذه الرؤية إلى الأمام، وإنّنا مسرورين بأنّ المستثمرين المؤسسيّين والأفراد قادرين حاليّاً على الاستثمار في أوّل سلعة أساسيّة مثيلة من الألماس رقميّاً”.

ومن جهته، صرّح كورماك كيني، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “دايموند ستاندارد”، قائلاً: “قامت ’دايموند ستاندارد‘ بتطوير هذه السلعة الأساسيّة الخاضعة للتنظيم من الألماس لإتاحة فئة غير مرتبطة من الأصول بقيمة 1.2 تريليون دولار أمريكي للمستثمرين. ويسرّنا أن نقوم بإدراج هذه السلعة عبر منصّة ’آي إن إكس‘ (INX) لتأمين مكان آمن من الجيل الجديد للمستثمرين حيث يستطيعون تداول سلعهم الأساسيّة من الألماس”.

لمحة عن شركة “آي إن إكس” (INX)تهدف شركة “آي إن إكس” (INX) المحدودة إلى توفير منصة تداول منظّمة للأوراق المالية الرقمية والعملات المشفرة، تجمع بين خبرة الأسواق التقليدية ونهج جديد قائم على التكنولوجيا المالية. يتولى قيادة “آي إن إكس” (INX) فريق متمرّس من خبراء الأعمال والتمويل وتكنولوجيا التعاملات الرقمية “بلوك تشاين” والذين يتطلّعون إلى إعادة صياغة عالم أسواق رأس المال عبر الاستفادة من تقنية “بلوك تشاين” والنهج التنظيمي الجديد.

لمحة عن “دايموند ستاندارد”تعتبر شركة “دايموند ستاندارد” مبتكرة السلعة الأساسيّة الأولى والوحيدة الخاضعة للتنظيم من الألماس في العالم. ومن خلال إتاحة الألماس كأصل يتمّ تداوله في السوق، تقوم “دايموند ستاندارد” بمساعدة المستثمرين في الوصول إلى المصادر الطبيعيّة التي تبلغ قيمتها حاليّاً 1.2 تريليون دولار أمريكي – أكثر من كلّ الفضة والبلاتين مجتمعَين في العالم. وتشكّل سلعة الألماس الأساسيّة أًصلاً حقيقيّاً ثوريّاً قابلاً للتسليم، وهي تتيح التنويع ومخزون ثروات جديد للمستثمرين المؤسسيّين والفرديّين، بالتزامن مع إتاحة الشفافيّة والفعاليّة في سلسلة توريد الألماس.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى