الرئيسيةهواتف ذكية

آبل تغير طريقة شحن الأجهزة للمستهلكين

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – بدأت شركة آبل باستخدام شبكتها من متاجر البيع بالتجزئة كمراكز توزيع من أجل شحن المنتجات إلى المستهلكين، وذلك وفقًا لتقرير من وكالة بلومبرغ.

وعادةً ما تشحن شركة التكنولوجيا العملاقة في كوبرتينو أجهزة، مثل آيفون وآيباد وماك والملحقات، من المستودعات الموجودة في منطقة العميل أو مباشرة من الصين.

ويمكن الآن شحن العناصر الموجودة في المخازن مباشرة إلى المستهلكين من شبكة تضم ما يقرب من 300 متجر بيع بالتجزئة منتشرة في جميع أنحاء الولايات المتحدة وكندا.

وأخبرت شركة آبل الموظفين أن التحول يعني أوقات تسليم أسرع للعملاء الذين يعيشون بعيدًا عن مراكز التوزيع مقارنة بالمتاجر.

ويتم شحن المنتجات من خلال (UPS) في كندا وفيديكس في الولايات المتحدة عبر الشحن البري وقد يتم تسليمها في وقت مبكر من اليوم التالي لطلب العميل، كما أخبرت شركة آبل موظفيها.

وينطبق البرنامج على العملاء الذين يعيشون على بعد 100 ميل من المتجر، ويأتي التغيير في عمليات التسليم في مواقع البيع بالتجزئة لشركة آبل في الوقت الذي تستعد فيه الشركة لإطلاق عدد كبير من المنتجات الجديدة قريبًا.

وبدأت آبل باختبار البرنامج مع ما يقرب من 300 متجر تابع للشركة في الولايات المتحدة وكندا بعد أن بدأت بإعادة فتحها.

وأخبرت آبل موظفيها بأن هذه الممارسة تقلل التكاليف، وتحسن هوامش ربح المنتج المحتملة، كما أنها مفيدة للبيئة.

ولن يتمكن العملاء من اختيار شحن طلباتهم من المتجر ولن يكونوا على علم عندما يحدث ذلك، حيث إن القرار بشأن مكان شحن عنصر ما يقرره فريق عمليات آبل.

ويضمن التحول في عمليات التسليم أن المتاجر المغلقة تواصل عملها بطريقة تساعد آبل في بيع الأجهزة.

وناقشت الشركة أيضًا تحويل متاجر مختارة إلى مراكز دعم عبر الإنترنت أو مراكز اتصال مبيعات في حالة الحاجة إلى إغلاق المواقع مرة أخرى بسبب الوباء.

وبدأت بعض المتاجر بالعمل كمراكز اتصال صغيرة، وكان بعض موظفي التجزئة يعملون لأشهر من المنزل كموظفي مبيعات ودعم عبر الإنترنت.

ومن المفترض أن تطلق الشركة قريبًا عددًا كبيرًا من المنتجات، ومن ضمنها أربعة هواتف آيفون جديدة تعمل بتقنية (5G) وجهاز (iPad Air) جديد وسماعات فوق الأذن ومكبر صوت منزلي أصغر حجمًا وأجهزة ماك مع معالجات آبل الخاصة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى