الرئيسيةتطبيقات ذكية

فحص كورونا منزلي من دون الحاجة إلى طبيب

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

أعلنت شركة “سيلتكس” للتكنولوجيا الحيوية بالتعاون مع شركة “غوس” الناشئة في علوم الكمبيوتر عن أول اختبار سريع للكشف عن فيروس كورونا في المنزل بشكل كامل دون الحاجة إلى إرسال عينات إلى المختبر.

ووفق ما نقل موقع “اكسيوس” فإن الجهاز يسمح للناس أن يتأكدوا من إصابتهم بكورونا في البيت وفي فترة زمنية قصيرة.

وتوجد اختبارات سريعة للكشف عن كورونا غير أنه يبقى من الضروري إرسال العينة للمختبر من أجل الحصول على النتيجة، إلا أن الاختبار الجديد يلغي دور المختبر ويعتمد الذكاء الاصطناعي لقراءة النتيجة.

وأعلنت الشركتان أن أي مستخدم يمكنه أن يأخذ مسحة أنفية ثم يضعها في قارورة صغيرة مليئة بمحلول عازل.

ويتم وضع أربع قطرات من الأنبوب على لوح اختبار سريع، وستظهر خطوط الاختبار بكثافة متفاوتة بناء على كمية الفيروس في العينة.

ثم سيقوم المستخدم بأخذ صورة للاختبار السريع، وبعدها يقوم تطبيق غوس باستعمال الذكاء الاصطناعي لتقديم النتائج مرة أخرى.

ويشير التقرير إلى أن العملية ستستغرق 15 دقيقة.

ويسعى العلماء إلى تطوير اختبارات سريعة للفيروس من أجل مضاعفة عدد الفحوصات التي تجري لتحديد المصابين بكورونا بسرعة وعزلهم قبل أن ينقلوا العدوى لآخرين.

ولايزال فيروس كورونا يتفشى في جميع بلدان العالم، وسُجّلت رسميا 29 مليونا و329 ألفا و390 إصابة بالفيروس منذ بدء تفشيه، تعافى منهم حتى اليوم 19 مليونا و536 ألفا و900 شخص على الأقل.

ولا تعكس هذه الأرقام إلا جزءا من العدد الفعلي للإصابات، إذ لا تجري دول عدة فحوصات إلا للحالات الأكثر خطورة، فيما تعطي دول أخرى أولوية في إجراء الفحوص لتتبع مخالطي المصابين. وتضاف إلى ذلك محدودية إمكانات الفحص لدى عدد من الدول الفقيرة.

أودى فيروس كورونا المستجدّ بحياة 929,391 شخصا على الأقل في العالم منذ أن أُبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض، نهاية ديسمبر.

بواسطة
الحرة
المصدر
اكسيوس

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى