الذكاء الاصطناعيالرئيسية

كيف استطاع الذكي الاصطناعي خدمة علماء الفضاء والفلك؟

الذكاء الاصطناعي يكتشف 50 كوكبا

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

استطاع مجموعة من الباحثين البريطانيين اكتشاف 50 كوكبا، باستخدام الذكاء الاصطناعي في تحليل بيانات قديمة من وكالة إدارة الفضاء الأميركية “ناسا”.

التحليل الذي أجراه باحثون من جامعة ووريك أجرى من خلال نظام يشمل خوارزمية للـ”التعلم الآلي”، أحد فروع الذكاء الاصطناعي، طورت خصيصا لدراسة بيانات الكواكب والصور التي التقطها تلسكوب كبلر الفضائي، الذي خرج من الخدمة بعد 9 سنوات من وجوده في الفضاء.

الخوارزمية الجديدة اعتمدت على دراسة تفاصيل الكواكب خارج المجموعة الشمسية والتي لم يتم تأكيد وجودها، والتي استطاع النظام الجديد رصدها من خلال دراسة “خفوت الضوء” في أوقات معينة، والتي تظهر وجود كوكب يحجب ضوء نجمه، أثناء مروره أمام التلسكوب.

واستطاع النظام تحديد ما إذا كان “خفوت الضوء” ناتجا عن وجود خطأ في تصوير التلسكوب، أو زاوية التقاط العدسة للصورة الفضائية، أو حتى الأخطاء في تحديد بيانات التقاط الصورة.

ووفق بيان صحفي، نشرته الجامعة عن الاكتشاف الذي حققه علماؤها، فإن هذه الكواكب تدور حول نجوم آخرى، أحجامها متباينة، بعضها مثل نبتون، وبعضها أصغر من الأرض، وبعضهم تبعد مداراتهم أكثر من 200 يوم.

مجلة “ذا رويال أسترومونيكال سوسيتي” نشرت مراجعة لدراسة ووريك، وأشارت فيها إلى خوارزميات الذكاء الاصطناعي بالمجمل ساهمت في التعرف أو التحقق من صحة قرابة 30 في المئة مما يقدره عدده بـ 4000 كوكب في الفضاء السحيق.

ويرجح علماء الفلك أن تمثل المعلومات التي يجمعها التلسكوب الفضائي TESS المعروف بـ”صائد الكواكب”، وجبة دسمة للباحثين من أجل رصد الكواكب في الفضاء.

المصدر
الحرة

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى