الرئيسيةدولي

“بلازما المتعافين”.. ترامب يعلن إجازة علاج لفيروس كورونا المستجد

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي الأحد أن هيئة الغذاء والدواء الأميركية قد أجازت الاستخدام الطارئ لبلازما المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا المستجد في علاج مرضى الفيروس.

وأضاف ترامب أن هذا العلاج “فعال جدا وآمن”، مشيرا إلى أنه تم جمع عينات من بلازما المتعافين لبداية علاج المرضى.

ودعا ترامب الأميركيين المتعافين من الفيروس إلى التبرع بالبلازما.

وقالت هيئة الغذاء والدواء الأميركية في بيان: “بناء على المعطيات العلمية المتوفرة لدينا، خلصت الهيئة … إلى أن هذا المنتج فعال في علاج كوفيد 19 وأن الفوائد المعروفة له تفوق أي خطر محتمل”.

ويعتقد أن بلازما المتعافين تحتوي على أجسام مضادة قوية تستطيع مكافحة الفيروس بشكل أسرع، وإعطاء نوع من المناعة لدى المعرضين للإصابة به.

وتم استخدام البلازما لعلاج بعض المرضى في الولايات المتحدة ودول أخرى، ولكن مدى فعاليتها في العلاج لا يزال محط جدل بين العلماء.

وقال وزير الصحة الأميركي، أليكس عازار، إن قرار الهيئة يعتبر خطوة هامة في جهود الرئيس دونالد ترامب لحماية الأرواح من جائحة كورونا.

وتعهد مفوض هيئة الغذاء والدواء الأميركية، ستيفن هان، بالعمل على توفير أي علاجات ناجعة للفيروس فور توفرها، مضيفا: ” لقد تشجعنا بالنتائج المبشرة التي رأيناها من بلازما المتعافين”.

وقال هان إن نسبة تعافي المرضى الذين حصلوا على بلازما المتعافين وصلت إلى 35 في المئة.

وكان الرئيس الأميركي غرد السبت على حسابه على “تويتر” قائلا إن “الدولة العميقة، أو أي شخص آخر، في إدارة الغذاء والدواء الأميركية يجعل من الصعب جدًا على شركات الأدوية إيجاد أشخاص لإجراء اختبار اللقاحات والعلاجات عليهم. من الواضح أنهم يأملون في تأخير العلاج إلى ما بعد 3 نوفمبر (موعد الانتخابات الرئاسية) يجب التركيز على السرعة، وإنقاذ الأرواح”.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى