الرئيسيةسيارات

تيسلا تريد حماية الأطفال ضمن سياراتها

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – تعمل شركة تيسلا لصناعة السيارات الكهربائية على تطوير جهاز استشعار تفاعلي قصير المدى لاكتشاف الحركة يمكنه حماية الأطفال عبر اكتشاف الطفل المتروك في السيارة.

ووفقًا لوكالة رويترز، تسعى الشركة للحصول على موافقة من لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) لتسويق التكنولوجيا، التي تستخدم مستشعرات بموجات مليمترية غير مرخصة مصممة للعمل بمستويات طاقة أعلى من المسموح به بموجب القواعد الحالية.

وفي شرح التقنية، قالت تيسلا: إن الجهاز يمكن استخدامه لتقليل المخاطر مع حماية الأطفال من ضربة الشمس، وحماية ركاب السيارة من الإصابة من خلال نشر الوسادة الهوائية والتذكير بأحزمة الأمان، وتعزيز أنظمة منع السرقة.

وتتخيل تيسلا استخدام الجهاز لقياس حجم الجسم حتى تتمكن من معرفة الفرق بين البالغين والأطفال، ويستخدم الجهاز أربع هوائيات إرسال وثلاث هوائيات استقبال مع وحدة رادار أمامية.

ويمكن أن يساعد هذا السيارة على تحسين انتشار الوسادة الهوائية في حالة وقوع حادث بشكل أكثر فعالية من أنظمة استشعار الوزن الموجودة في المقعد.

وتستشهد تيسلا ببيانات الإدارة الوطنية للسلامة المرورية على الطرق السريعة التي وجدت أن أكثر من 50 طفلًا ماتوا بسبب ضربة شمس أثناء وجودهم في سيارة في عامي 2018 و 2019، وفي الغالب لأن شخصًا ما نسيهم هناك.

وكالات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى