الذكاء الاصطناعي

خرائط جوجل تحصل على تحديث يعرض أدق تفاصيل الشوارع

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – حصلت خرائط جوجل الثلاثاء، على تحديث مهم من شأنه أن يجلب المزيد من التفاصيل والدقة إليها، وذلك مع تغييرات تشمل كل من الميزات الطبيعية للمواقع، والتفاصيل على مستوى المدينة.

وبالنسبة إلى ما يتعلق بالميزات الطبيعية للمواقع، تقول جوجل: إنها تستخدم تقنيات الرؤية الحاسوبية لتحليل الميزات الطبيعية من صور القمر الصناعي، ثم ترميز هذه الميزات بالألوان لتسهيل الرجوع إليها بصريًا. وفي الوقت نفسه، ستحصل مدن مختارة، مثل: نيويورك، وسان فرانسيسكو، ولندن، على معلومات أكثر تفصيلًا عن الشوارع، مثل: مواقع الأرصفة، والممرات، والجزر المرورية.

وستساعد هذه الإضافات الأشخاص على التنقل على نحو أفضل في مدنهم سيرًا على الأقدام أو عبر طرق بديلة للنقل الفردي، مثل: الدراجات، ودراجات الرجل، والتي اختارها البعض وسط وباء كورونا بأعداد أكبر. وستُظهر المدن المدعومة أيضًا الشكل الدقيق والعرض للطريق إلى الحجم الذي يقدم إحساسًا أكثر دقة بمدى اتساع أو ضيق الشارع، فيما يتعلق بمحيطه.

ومع أن التفاصيل الإضافية لن تتضمن المزيد من ميزات إمكانية الوصول، مثل: قطع الرصيف، تقول جوجل: إن وجود ممرات المشاة المفصلة على الخريطة سيساعد في هذه المنطقة. وأِشارت الشركة أيضًا إلى أن خرائطها تعرض اليوم طرقًا يمكن الوصول إليها بواسطة الكراسي المتحركة في سمات العبور والكراسي المتحركة على صفحات الأعمال.

ولن تظهر خرائط شوارع المدن الجديدة هذه فورًا في تطبيق خرائط جوجل، إذ بدلاً من ذلك، تقول جوجل: إن الخرائط الجديدة ستطرح في نيويورك، وسان فرانسيسكو، ولندن في “الأشهر المقبلة”. وتشير الشركة إلى أنه بعد تلقي المدن الثلاث الأولى للتحديث، فإنها تخطط لطرح المزيد من خرائط المدن التفصيلية لمدن إضافية، ويشمل ذلك: تلك الموجودة خارج الولايات المتحدة.

واستخدمت جوجل تقنية تعيين الألوان لتحديد الميزات الطبيعية من صور الأقمار الصناعية الخاصة بها، والنظر خاصةً إلى المناطق القاحلة، والمناطق الحضرية، والغابات، والجبلية. ثم تم بعد ذلك تعيين مجموعة من الألوان لهذه الميزات في نموذج ألوان HSV. وعلى سبيل المثال، ستظهر الغابة الكثيفة الآن باللون الأخضر الداكن بينما قد تظهر الشجيرات غير المنتظمة باللون الأخضر الفاتح. وسيكون المستخدمين قادرين على التمييز بين الشواطئ والمساحات الخضراء، ومعرفة أين تبدأ الصحاري وتنتهي، أو معرفة مساحة الأرض المغطاة بالقمم الجليدية، أو معرفة مكان ظهور قمم الجبال المغطاة بالثلوج، أو عرض حدود المنتزهات الوطنية بسهولة أكبر، وذلك إضافة إلى أشياء أخرى.

وستصل هذه التغييرات إلى 220 دولة ومنطقة تدعمها خرائط جوجل، وهو ما يغطي أكثر من 100 مليون كيلومتر مربع من الأرض، وذلك من المدن الكبرى إلى المناطق الريفية والمدن الصغيرة. وتقول جوجل: إن التحديثات ستُطرح لنظامي أندرويد وiOS وسطح المكتب في الأشهر المقبلة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى