ريادة

شراكة لدعم ريادة الإعمال في صناعة الإعلام والمحتوى

فرصة للصحافيين وصناع المحتوى

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

في الوقت الذي تشهد فيه صناعة الاعلام والمحتوى تطورا كبيرا ومتسارعا مع الطفرة التقنية التي يشهدها العالم، أبرم معهد الإعلام الأردني مؤخرا مذكرة تفاهم مع الشركة المتكاملة لتنمية المشاريع الريادية ”  VentureX” لتتشكّل بين الطرفين شراكة استراتيجية هدفها دعم الشركات الناشئة والرياديين في مضمار الاعلام والمحتوى وذلك تحت مظلة  مسرعة الاعمال التي استحدثتها الشركة سابقا بالتعاون مع وزارة الثقافة تحت اسم ” ابداع”.

وبموجب مذكرة التفاهم سيشترك الطرفان بالعمل على دعم المواهب الأردنية المتميزة في هذا المجال من خلال تمكين الرياديين من مهارات سرد القصة وترويج الأفكار الإبداعية، بالتدريب وتوفير الأدوات الإعلامية للإنتاج والابتكار لتحقيق أهداف المسارعات الريادية في التنمية والتشغيل والوصول إلى شرائح أوسع من المجتمع.

وتهدف مذكرة التفاهم إلى تحقيق فرص عملية للقائمين على المشاريع الريادية في مجال الإعلام وصناعة المحتوى، من خلال تعميق فهم الصحافة والإعلام الحديث ومساحاته، ومفاتيح الترويج الإعلامي للابتكار، متخذة من الأردن محطة دولية للإنتاج الإعلامي والإبداع والتواصل الثقافي.

بدوره، أكد عميد معهد الإعلام الأردني الدكتور زياد الرفاعي بأن هناك كم كبير من الأفكار الريادية والإبداعية لدى جيل الشباب، في جميع المجالات، وأن هذه الطاقات الشابة بحاجة إلى دعم وتوجيه؛ كي تتحول من فكرة إلى واقع عملي.

وأضاف الرفاعي، إنه “مما لا شك فيه، أن قطاع الاتصال والتواصل الرقمي الحديث يشهد تطوراً غير مسبوق من حيث الأهمية والانتشار والتداخل مع جميع القطاعات الحيوية الأخرى في المجتمع”، مشيراً إلى أنه من الضروري الاستثمار في مستقبل هذا القطاع من خلال دعم وتشجيع الأفكار الريادية، وتوفير البيئة الخصبة لنمو هذه الأفكار، وعليه جاء التعاون بين معهد الإعلام الأردني والشركة المتكاملة لتنمية المشاريع الريادية، بهدف إتاحة المجال لهذه الأفكار الريادية لكي تتأسس وتنمو في الاتجاه الصحيح من خلال احتضانها وتزويدها بالدعم اللوجستي والتوجيه اللازم، بناءً على الخبرات المتوفرة لدى المؤسستين في مجال إطلاق الأعمال الريادية ومجال الصحافة والإعلام والتواصل الاجتماعي.

ومن جانبه أكد الشريك الإداري في شركة المتكاملة لتنمية المشاريع الرّيادية VentureX يوسف حميد الدين على ما يشهده قطاع الإعلام والمحتوى من تطور متسارع مدفوعا بالطفرة التقنية التي تشهدها مختلف القطاعات والتي حفزت الكثير من الشباب على الإبداع والابتكار في هذا المجال، لافتا الى ان هناك انفاق اعلاني متزايد على مختلف وسائل الاعلام في المنطقة يستحوذ الاعلام الرقمي على نسبة عالية منه، حيث تهدف هذه الشراكة الى دعم الشركات الناشئة الاردنية في مجال الاعلام لتأخذ حصة من حجم الانفاق الاعلاني.

وأشار إلى أهمية هذه الشراكة مع معهد الاعلام الاردني وانسجام رؤية الشركة ومشاريعها لدعم الريادة في قطاع الإعلام مع رؤية المعهد الذي يسعى إلى تطوير أداء العاملين في ميدان الصحافة والإعلام في الأردن والمنطقة العربية، والراغبين في احتراف هذه المهنة من خلال توفير فرص تعليمية وتدريبية متقدمة تلبية لمطالب العديد من الصحافيين، فضلا عن سعيه إلى تحسين مخرجات الإعلام والارتقاء بسمعة وصورة المهنة محلياً وإقليمياً.

وأوضح حميد الدين بأن رؤية شركة المتكاملة لتنمية المشاريع الرّيادية VentureX ” تدور حول تحويل الأفكار التنافسية المبتكرة إلى حلول من شأنها تحسين حياة الناس، من خلال مشروعها الرئيسي ” تسارع الاردن” والذي يتضمن شراكات مع العديد من القطاعات الاقتصادية لإطلاق مسرعات أعمال متخصصة في هذه القطاع لدعم ريادة الأعمال فيها ومنها قطاع الثقافة الذي ستعقد الشركة فيه العديد من الشراكات لدعم الشركات الريادية في مجالات ثقافية متعددة منها صناعة الافلام والاعلام والفنون وغيرها من المجالات.

وأشار حميد الدين إلى أن مهمة الشركة تتركز في بناء بيئة ملائمة مفتوحة لمنح المبدعين وسيلة لطرح أفكارهم المبتكرة والتنافسية، وجذب المبدعين عبر تمكينهم في مهارات الحصول على تمويل الاستثمار وإدارته في جوانبه المتعددة كصياغة الأفكار واختبارها والعمل على تنميتها.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى