تكنولوجيا

قطاع الـ IT يناقش غدا تحدياته واليات تطويره

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين
بدأ قطاع تكنولوجيا المعلومات، يوم غد الخميس، بحث سبل الوصول إلى استراتيجية تضمن تحويل الأردن إلى مركز للقطاع في المنطقة، ضمن ورشة عمل تحمل عنوان: “تحويل الأردن إلى مركز لصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات”.
ويبحث المعنيون وشركات الـ “IT” والحكومة، ممثلة بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، “أبرز المراحل التي مرّ بها قطاع تكنولوجيا المعلومات، والتحديات التي تواجهه ودراسة فرص النمو”.
وسيدور النقاش بين المعنيين في قطاع تقنية المعلومات ضمن ورشة العمل القطاعية التي ستنظمها جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الأردنية ” انتاج”، بالتعاون والتنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وكان قطاع تكنولوجيا المعلومات الذي يحرك عملياته اليوم أكثر من 130 شركة أردنية، قد عانى تراجعا في بعض مؤشراته خلال السنوات الخمس الماضية بفعل عدة عوامل داخلية وخارجية، لا سيما في جانب الإيرادات المحلية للقطاع، كما شهد القطاع في سنوات ماضية خروج شركات من القطاع ونقل مراكزها إلى خارج المملكة “بسبب عدم الاستقرار الضريبي”، كما يرى مختصون.
وكان رئيس هيئة المديرين في جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الأردنية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، أكد في تصريحات سابقة لـ “الغد” ان قطاع تكنولوجيا المعلومات في المملكة، وبالتنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سيناقش بجدية “احياء” مبادرة تطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات (reach)، ومراجعة الاستراتيجيات السابقة والحالية لتكنولوجيا المعلومات، للخروج بمبادرة “ريتش” جديدة من شأنها إعادة الزخم للقطاع.
واكد وقتها بان “القطاع بحاجة إلى إعادة الزخم اليه، والتركيز على الموارد البشرية وتطويرها، والتركيز ايضا على مفهوم الملكية الفكرية التي تبني الاقتصاد الحقيقي لاي قطاع”، مشيرا الى ان “جمعية ” انتاج” ستعمل بالتعاون الكبير مع وزارة الاتصالات على تطوير كل هذه المفاهيم والمحاور، والتي بالتأكيد ستتطرق اليها مبادرة ” ريتش” الجديدة وتعالجها بحلول فعالة”.
وكانت أول مبادرة لتطوير القطاع ” ريتش 1″ قد انطلقت بداية العقد الماضي، عندما دعا جلالة الملك عبدالله الثاني المختصين في تكنولوجيا المعلومات من القطاع الخاص في العام 1999 إلى إعداد استراتيجية واقعية وخطة عمل لتطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات الناشئ في الأردن.
ثم أطلقت بعد ذلك مبادرة (ريتش 2) و(ريتش3) لتوثيق مسيرة الأردن في تطوير صناعة تكنولوجيا معلومات حيوية وفاعلة، من خلال تطبيق استراتيجية شاملة تهدف إلى تعزيز المنافسة في الأسواق المحلية والاقليمية والعالمية، وتحديد النجاحات والتحديات التي تواجه الأردن في مجال تطوير صناعة تكنولوجيا معلومات حيوية وفاعلة.
بعد ذلك كانت وزارة الاتصالات قد صاغت وطبقت عدة استراتيجيات وطنية لقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.
وكشفت نتائج آخر المسوح السنوية لقطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ان مجموع ايرادات هذين القطاعين في العام 2013 سجل أكثر من 2.2 مليار دولار، منخفضا بنسبة بلغت 4 %، بالمقارنة مع مجموع إيرادات القطاعين المسجلة في العام الذي سبقه (2012)، والتي تجاوزت وقتها الـ2.3 مليار دولار، وسط تحولات وتحديات وفرص كبيرة يشهدها كلا القطاعين محليا وعالميا.
المصدر : صحيفة الغد الاردنية

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى