اقتصادالرئيسية

النقد الدولي: القادم غير واضح

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – حذر صندوق النقد الدولي، اليوم الجمعة، من أن الخطر السائد على انتعاش النمو في الولايات المتحدة هو عودة ظهور حالات “كوفيد 19″، قائلًا إن الاقتصاد انهار جزئيا بفعل الجائحة.

وبحسب وكالة “فرانس برس”، قال صندوق النقد الدولي في تقريره السنوي حول أكبر اقتصاد في العالم، إن حكومة الولايات المتحدة ستحتاج إلى بذل المزيد في الأشهر المقبلة لتقديم الدعم للأسر وتعزيز الطلب.

وأضاف أن الولايات المتحدة سيكون عليها معالجة تفاقم الفقر وأوجه القصور في النظام الصحي، محذرًا من أن العودة القوية لفيروس كورونا من شأنها تجديد إغلاق الأعمال التجارية.

وقال الصندوق إن الربع الثاني من العام شهد انهيارًا نسبته 37% في الناتج المحلي الإجمالي، والذي من المتوقع أن ينكمش بنسبة 6.6% على مدار عام 2020 بأكمله، مشددًا على “الشكوك الهائلة” المحيطة بالتوقعات.

وبحسب “رويترز” أشار خبراء الصندوق، إلى مخاطر أخرى، بما في ذلك زيادة مستويات الدين الحكومي وديون الشركات بشكل كبير مع احتمالات تضخم منخفض أو ربما سالب.

وقال التقرير: “هناك ضبابية هائلة تكتنف اتساع نطاق صدمة كوفيد-19 اقتصاديا، سيستغرق الأمر على الأرجح فترة أطول لإصلاح الاقتصاد وعودة النشاط إلى مستويات ما قبل الجائحة”.

وسجلت الولايات المتحدة 75 ألف حالة إصابة جديدة بمرض “كوفيد-19” يوم الخميس، وهي زيادة يومية قياسية للمرة السابعة هذا الشهر.

حالات الوفاة الأمريكية نتيجة فيروس كورونا في تزايد أيضًا، وبلغت في الآونة الأخيرة أعلى مستويات منذ أوائل يونيو/ حزيران، في ولايات تتصدرها أريزونا وكاليفورنيا وفلوريدا وتكساس.

وكالات

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى