الرئيسيةشبكات اجتماعية

دول تدرس حظر تيك توك.. ماذا عن الدول العربية؟

شارك هذا الموضوع:

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الاثنين إن الولايات المتحدة تدرس حظر تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي الصينية بما في ذلك تطبيق تيك توك.

وقال بومبيو في مقابلة مع فوكس نيوز “لا أريد أن استبق الرئيس دونالد ترامب لكنه أمر ندرسه”.

تأتي تصريحات بومبيو أيضا وسط تزايد التوتر بين الولايات المتحدة والصين بسبب تعامل بكين مع تفشي فيروس كورونا والإجراءات التي تتخذها في هونج كونج والحرب التجارية المستمرة منذ نحو عامين.

وأثار مشرعون أمريكيون مخاوف تتعلق بالأمن القومي إزاء تعامل تيك توك مع بيانات المستخدمين وقالوا إنهم يشعرون بالقلق حيال القوانين الصينية التي تتطلب من الشركات المحلية “دعم عمل المخابرات التي يسيطر عليها الحزب الشيوعي الصيني والتعاون معها”.

وذكرت رويترز الاثنين أن تطبيق تيك توك قرر الخروج من سوق هونغ كونغ في غضون أيام.

وكان مسؤولون من مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) ووزارة العدل ووزارة الأمن الداخلي حذروا من أن هذه الشبكة الاجتماعية لتشارك مقاطع الفيديو قد تتحول إلى أداة أخرى بيد أجهزة الاستخبارات الصينية.

أستراليا.. تحذير من خدمة تجسس

وفي أستراليا، اتهم السيناتور جيم مولان نائب رئيس قسم التدخل الخارجي في تصريحات لصحيفة الغارديان إن تطبيق “تيك توك” قد يكون “خدمة للتجسس ولجمع البيانات متخفيا في صورة تطبيق للتواصل الاجتماعي، وطالب المستخدمين الأستراليين بالحذر والتدقيق”.

وكان النائب الوطني جورج كريستنسن اتهم الصين والحزب الشيوعي الحاكم بإساءة استخدام التطبيق ودعا إلى حظره، كما حث رئيس الوزراء سكوت موريسون الأشخاص الذين يحملون بياناتهم إلى التطبيق، على توخي الحذر.

المدير العام لشركة تيك توك – أستراليا، لي هنتر، قال إن الشركة لا تشارك بيانات المستخدمين مع الحكومات الأجنبية، كما رفض مخاوف معهد السياسة الاستراتيجية الأسترالي (Aspi) بأن هناك خلايا داخل الشركة تقوم بجمع البيانات.

الهند حظرت تيك توك

بعد الاشتباك الحدودي الدامي مع الصين، حظرت الهند 59 تطبيقا صينيا على الهواتف المحمولة من بينها تيك توك، مشيرة إلى مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

ورغم أن الهند حظرت تطبيقات صينية أخرى، إلا أن التأثير التجاري على تيك توك أكبر بكثير من باقي التطبيقات مجتمعة.

وكان مالك تطبيق “تيك توك” قد استثمر أكثر من مليار دولار لبناء قاعدة مستخدمي تطبيقه في الهند، لكنه الآن يواجه خسائر تصل إلى 6 مليارات دولار وسط دعوات لحذف التطبيق من الهواتف، وفق تقرير نشره موقع “فوربس”.

هل يتجسس علينا تيك توك؟

كشف باحث تقني أميركي معلومات جديدة تفيد بأن التطبيق الصيني الشهير “تيك توك” يتجسس على الأجهزة العاملة بنظام iOS.

وقال زاك دوفمان في مقال له على موقع فوربس إن شركة آبل كانت قد أصلحت خللا في نظام iOS14  يتضمن وصول تطبيقات سرا إلى سجلات الحافظة، بحسب موقع “الحرة”.

ومن بين هذه التطبيقات التي كانت تقرأ سرا سجلات ما يقوم به المستخدمون، تطبيق “تيك توك” الذي تحوم حوله شبهات من الأساس.

 

وقال الكاتب التقني إن متحدث باسم “تيك توك” أبلغه أن الأمر يحدث نتيجة تشغيل خاصية مصممة لإزالة المحتوى غير المرغوب فيه، لكنها أدركت هذا الخطأ وأرسلت نسخة محدثة من تطبيقها لمتجر آبل.

وتطبيق تيك توك مملوك لشركة ByteDance، وهي شركة تقنية مقرها في بكين، ولديها 1.6 مليون مستخدم أسترالي، معظمهم تحت سن 25.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى