الرئيسيةتكنولوجيا

أسرع حاسوب في العالم يساهم في أبحاث كورونا

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – تصدر حاسوب “فوجاكو” الخارق المركز الأول ليصبح الأسرع في العالم حسب التصنيف نصف السنوي للحواسب الأسرع في العالم على موقع Top500.org؛ حاسوب “فوجاكو” نتاج التطوير المشترك بين Riken وFujitsu ويستخدم نظام 48-core A64FXK، وهي المرة الأولى التي يتصدر فيها حاسوب يعمل بمعالجات ARM هذه القائمة.

وسيعمل “فوجاكو” بالكامل خلال السنة المالية القادمة، وقد تم استخدامه على أساس تجريبي للأبحاث في فيروس كورونا، بما في ذلك الشخصيات ومحاكاة انتشار الفيروس وفعالية تطبيق تعقب المخالطة الياباني الجديد.

وقال ساتوشي ماتسوكا، مدير مركز علوم الكمبيوتر في معهد ريكين من خلال تغريدة على تويتر: «قمت بتثبيت تطبيق تعقب المخالطة الخاص بفيروس كورونا على هاتفي الذكي. وتشير المحاكاة على “فوجاكو” إلى أننا بحاجة إلى توزيع بنسبة 60% من أجل الفاعلية. أشجع الناس في اليابان على تثبيت التطبيق لحماية أنفسهم وإنقاذ الأرواح. لقد تمت مراجعته ليكون آمناً على الخصوصية».

وأوضح ماتسوكا أن الحاسوب الخارق قد دخل حيز الإنتاج قبل عام تقريباً من موعده المفترض لمكافحة فيروس كورونا. وبالنسبة لتطبيقات الصيدلة الطبية التي تقيم فعالية أهداف الدواء، يظهر «فوجاكو» سرعات أعلى بـ100 مرة وفقاً لماتسوكا.

ويتم توجيه الجهود الآن إلى التطبيقات المجتمعية والوبائية لمحاكاة كيفية انتشار العدوى وفعالية تعقب المخالطة. وقال ماتسوكا في هذا الصدد: لهذا إمكانية مذهلة وهي تساعد على الحد من الإصابات بالفيروس بدرجة عالية.

ويتفوق “فوجاكو” على حاسوب Summit المتصدر السابق الذي طورته شركة IBM بأكثر من الضعف، حيث بلغت سرعته 2.8 مرة عن Summit.

كما احتل “فوجاكو” المركز الأول في تصنيفات أخرى تختبر الحواسب على أحمال عمل مختلفة، مثل Graph 500 وHPL-AI وHPCG. ولم يسبق لأي حاسوب خارق أن احتل صدارة التصنيفات الأربعة في نفس الوقت.

والجدير بالذكر أن “فوجاكو” أول حاسوب ياباني يتصدر هذه القائمة، حيث ظل التنافس حكراً على الحواسب الأمريكية والصينية منذ 9 سنوات.

المصدر: صحيفة الرؤية

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى