اتصالاتالرئيسية

61 % من شكاوى الاتصالات على الإنترنت

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

الغد – ابراهيم المبيضين

كشفت الارقام الرسمية الصادرة عن هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بان خدمات الإنترنت بمختلف تقنياتها قد استحوذت على حصة الاسد من اجمالي شكاوى الاتصالات الرسمية المسجلة من المواطنين لدى هيئة تنظيم قطاع الاتصالات خلال فترة الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي.

وقالت “تنظيم الاتصالات” في ردها على اسئلة لـ”الغد” بان خدمات الإنترنت استحوذت على نسبة تصل إلى 61 % من اجمالي الشكاوى الرسمية المسجلة لديها خلال فترة الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي وهي الفترة التي شهد فيها العالم والأردن أزمة الكورونا وما رافقها من إجراءات احترازية في مواجهة المرض كالحجر المنزلي وحظر التجول ما دفع الناس الى زيادة الاعتماد واستخدام مختلف خدمات الاتصالات لا سيما الإنترنت.

وذكرت هيئة الاتصالات أن إجمالي عدد الشكاوى التي تلقتها من مواطنين خلال فترة الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي بلغ ما مجموعه (1828) شكوى على مختلف خدمات الاتصالات: في الثابت والخلوي والإنترنت وخدمات البريد.

واوضحت الهيئة بان الأرقام تظهر بان الشكاوى التي سجلت على خدمات الانترنت بمختلف تقنياتها خلال فترة أول خمسة أشهر من العام الحالي بلغت 1120 شكوى لتستحوذ على نسبة 61 % من اجمالي الشكاوى.

وقالت الهيئة بان الشكاوى المسجلة على خدمات الخلوي بلغت حوالي 662 شكوى لتستحوذ على نسبة 36 % من اجمالي الشكاوى.

وذكرت الهيئة بان الشكاوى المسجلة على خدمات الهاتف الثابت والبريد كانت الاقل حيث بلغت الشكاوى المتعلقة بخدمات الثابت بلغت 34 شكوى، فيما بلغت الشكاوى على خدمات البريد 12 شكوى

ويشار إلى أن الأرقام سابقة الذكر المتعلقة بالشكاوى تمثل الشكاوى الرسمية التي يبثها مواطنون مستخدمون لخدمات الاتصالات في السوق المحلية، فيما يبقى هنالك جزء غير ظاهر أو معلن من الشكاوى التي يعالجها المشترك مع الشركة المعنية بدرجات وحلول متفاوتة، فيما يفضل عدد من المستخدمين عدم التقدم بشكوى للشركة وحتى الهيئة، وذلك لأسباب مختلفة منها قناعة المشترك بأن الشكوى لا فائدة منها، أو عدم وعي المشترك بأن هنالك جهة من الممكن أن تعمل على الحفاظ على حقه بالحصول على خدمات اتصالات بمستوى وجودة معينة كهيئة تنظيم قطاع الاتصالات.

وتقوم هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بحماية حقوق المستفيدين من خدمات الاتصالات استنادا إلى قانون الاتصالات، حيث يحق لأي مستفيد من خدمات الاتصالات أو البريد في حال حدوث أي مشكلة معه أن يتقدم بشكوى لحل مشكلته.

الى ذلك أكدت هيئة الاتصالات بانها تمكنت من معالجة ما نسبته 79 % من اجمالي الشكاوى الرسمية الواصلة اليها خلال فترة اول خمسة أشهر ، مشيرة الى أن جزءا من هذه الشكاوى مازالت قيد المتابعة وضمن المهل الزمنية الممنوحة للشركات للرد.

وقالت الهيئة ان ظروف الجائحة شكلت عائقا لمتابعة بعض الشكاوى من قبل الشركات في ضوء وجود نقص في كوادر الموظفين و/أو إمكانية قيام الفرق الفنية بالزيارات الميدانية للتحقق من بعض الشكاوى.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى