الرئيسيةخاصريادة

رياديون في الحجر المنزلي ( 16 ) …… آلاء آغا كرس

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – ابراهيم المبيضين

أسهمت أزمة الكورونا بكل تحدياتها وتجلياتها في ابرز الكثير من مواهبنا وصفاتنا التي قد لا تظهر الا في الظروف الصعبة، كما ان هذه الازمة التي نظر لها كثيرون على انها نقمة وظرف فرض قيود كثيرة لا يمكن تجاوزها، طورت الكثير من الناس ودفعتهم للتفكير خارج الصندوق او زيادة جرعة الحماس لديهم في سبيل مواصلة العمل وتحقيق النجاحات. 

الريادة في مفهومها العام تتعلق بمواجهة التحدي وحل المشاكل، والاصرار ومواصلة العمل وهذا ما كان من الريادية الاردنية آلاء آغا كرس التي أظهرت الكثير من الجلد والحماسة على المستوى الشخصي او على مستوى ادارة شركتها الريادية ” شركة Superiors ” – المتخصصة في تصميم و تطوير تطبيقات الهاتف الذكي- عندما دفعتها الازمة للتفكير مع فريقها في ابتكار حلول تقنية مبتكرة لحل المشاكل الناجمة عن الازمة وخصوصا ان التكنولوجيا كانت الادارة الرئيسية لمعظم الاردنيين في مضمار التواصل الاجتماعي او في مجال العمل عن البعد. 

وآلاء آغا كرس ،هي الشريك المؤسس و المديرة التقنية لشركة Superiors المختصة في تصميم و تطوير تطبيقات الهاتف الذكي، و تقديم البرامج التدريبية بنفس المجال لرفع كفاءة الخريجين التقنية و المساهمة في توظيفهم. تمتلك آلاء اكثر من ١٠ سنوات خبرة في هذا المجال و حاصلة على العديد من الجوائز العالمية و المحلية و براءة اختراع في البرمجة.

وآلاء حاصلة على العديد من التكريمات الدولية والتشريفات الملكية لما لها من دور في ريادة الأعمال و دعم المرأة و تمكينها. وهي المؤسسة و مدربة دولية في مجال التصميم التفكيري في شركة D-Minds و تقود العديد من المبادرات و البرامج التدريبية في الشركات الكبرى و منظمات دعم الشباب لتعميم ثقافة التصميم التفكيري في الأردن و خارجها. درست هندسة البرمجيات في الجامعة الهاشمية في الاردن، و تم اختيارها ك واحدة من ضمن أفضل ١٠٠ امرأة في التكنولوجيا في العالم في برنامج TechWomen في عام ٢٠١٧ و تم اختيارها للاستضافة في شركة تويتر في مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو، و قد ساهمت في تصميم تجربة اللغة العربية للتطبيق.

عن الازمة وتأثيراتها تقول كرس : ” قد يفاجئ البعض أن شركتنا Superiors لم تتعرض لأي ضغط خلال فترة انتشار فيروس كورونا، لاننا انتهجنا العمل عن بعد فور عودتي من برنامج TechWomen في الولايات المتحدة، و أصبحنا فريق يعمل عن بعد ب كفاءة منذ بداية عام ٢٠١٨. وبناءا على ذلك استمر عملنا بشكل طبيعي خلال فترة الحجر، ولكن هذه الفترة أعطتنا المجال لفهم و دراسة متطلبات السوق الجديدة و الاختلافات التي خرجت بعد تفشي الوباء و الخروج ب حلول تقنية مبتكرة”. 

و تضيف كرس قائلة : ” توسعت اعمالنا اكثر لتشمل حلول تقنية ضخمة، لمعالجة مشاكل العمل او الدراسة عن بعد او لأتمتتة قطاعات جديدة و خلق منظومة عمل ذكية، و أكثر ذلك كان في الخليج و خصوصا السعودية وذلك لخبرتنا الطويلة من قبل في السوق السعودية”. 

وتزيد كرس : ” اما بالنسبة للبرامج التدريبية فقط تم إطلاق برنامج تدريبي تم تصويره مع منصة إدراك في مجال برمجة تطبيقات الاندرويد، و التحق في البرنامج التدريبي اكثر من ٤٠ الف طالب. و تم عقد اكثر من مخيم تدريبي بالاونلاين في مجال التفكير التصميمي من ضمنها مخيمات تدريبية تركز على تمكين المرأة. وقد تم ترجمة كل خبرتنا في التدريب وعملنا بشكل مباشر إلى تجربة رائعة بشهادة الحضور عن بعد او اونلاين، حيث كانت هناك إمكانية لمشاركة من مجموعة دول اخرى مما أضاف تجربة غنية للمشاركين”. 

وعن كيفية اداة الشركة خلال فترة الازمة تقول كرس : ” كان من المهم التحضير المسبق في آلية عملنا و التواصل الإيجابي، و توزيع المهام الذكي بيني و بين شريكتي(سارة الخلايلة) لنتمكن من مواجهة اي تحديات او متطلبات جديدة كل من مكانه و الالتزام بالقوانين المنصوص عليها لحفظ سلامتنا و سلامه الآخرين حولنا. و احب ان اذكر أنني و شريكتي في بداية الحجر عقدنا العديد من المناقشات لنتعامل مع الأزمة ك نعمة و ليست نقمة، و بعد أكثر من ٦٠ يوم التزاما بالحجر لازلنا نعتقد بأنها نعمة و نتعامل معها كذلك. روح الايجابية و تخفيف الضغط النفسي و تطبيق نهج التصميم الفكيري هو عامل مهم جدا لاجتياز اي مشكلة لو كانت بحجم “كورونا”.

واما على المستوى الشخصي تقول كرس : ” اما شخصيا، فقد كانت هذه الجائحة مثابة شيء جديد لاتعلم منه و امرن عقلي على التفكير المرن تقبل الخسارات في بعض الأماكن لاحصد النجاحات الاخرى. وتغيير نظرتي للامور.. كنت أعتقد اني اعشق التدريب لاني احب لقاء الناس و التفاعل معهم و كنت متخوفة من التدريب عن بعد، ولكن بعد عقدها و الاستمتاع بها اكتشفت اني اعشق نقل الخبرات اكثر من مجرد التواجد في مكان معين.. كانت هذه تجربة ضخمة جديدة و نتمنى من الله ان تنجلي هذه المحنة و اردننا بخير و رح يضل بخير ان شاء الله”. 

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى