الرئيسيةدولي

لا لقاح لكورونا قبل الخريف

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

قال مدير المعهد الوطني الأميركي للحساسية والأمراض المعدية أنتوني فاوتشي إنه لا يتوقع التوصل إلى لقاحات ناجعة ضد كورونا قبل الخريف المقبل، وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن أميركا لم تأخذ تحذيراتها على محمل الجد، فيما يدق كورونا أبواب الكرملين ليصيب أحد المسؤولين.

وأوضح فاوتشي -في إفادة أمام جلسة لجنة الصحة والتعليم والعمل والتقاعد في مجلس الشيوخ- أن العمل جار على ثمانية لقاحات حاليا.

وأضاف أن معرفة مدى نجاح اللقاحات المختبرة ستكون ممكنة في أواخر الخريف أو أوائل فصل الشتاء.

وأشار فاوتشي إلى أنه لا يرى فرصة لعودة الطلبة إلى مدارسهم خلال هذا الفصل الدراسي، رغم محاولات الإسراع في التوصل إلى لقاح.

ودعا إلى الحذر في القول إن الأطفال يتمتعون بمناعة، في ظل ظهور مرض نادر مرتبط بكورونا.

وأكد أنهم بدؤوا يلاحظون ما لم تبينه الدراسات في الصين أو أوروبا، من ظهور التهاب نادر لدى الأطفال المصابين.

وقال إن عدد الوفيات في نيويورك قد يكون أعلى من المعلن نظرا لوفاة عدد من الأشخاص داخل منازلهم حين كان انتشار المرض في ذروته.

  منظمة الصحة

من جانبها، قالت منظمة الصحة العالمية إن الولايات المتحدة والبرازيل لم تأخذا التحذيرات التي وضعتها المنظمة بداية أزمة كورونا على محمل الجـد.

وفي مجال آخر، قالت المتحدثة باسم المنظمة مارغريت هاريس إن فيروس كورونا معقد جدا، ويصعب إنتاج لقاحات مضادة له.

وأضافت أن بعض العلاجات التي استخدمت تحد من خطورة أو طول فترة الإصابة بالفيروس، وقد تكون البيانات المرتبطة بها إيجابية على حد وصفها.

لكنها أكدت ضرورة الحاجة إلى إجراء مزيد من الأبحاث المتعلقة بهذه العلاجات.

وفيما يتعلق بتفشي فيروس كورونا حول العالم، أشارت المتحدثة باسم منظمة الصحة إلى أن مُنحنى التفشي في أفريقيا آخذ في التصاعد.

وتواصل الولايات المتحدة صدارة دول العالم الأكثر تضررا من كورونا، فقد سجلت اليوم الثلاثاء 1203 وفيات بفيروس كورونا، ليرتفع الإجمالي إلى 82 ألفا و10 وفيات.

وبحسب موقع “وورلد ميتر” المتخصص برصد آخر الإحصائيات المتعلقة بضحايا الفيروس، سجلت الولايات المتحدة 19 ألفا و30 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع الإجمالي إلى مليون و388 ألفا و137.

ووصل عدد المتعافين من الفيروس في البلاد إلى 262 ألفا و321.

وتتصدر نيويورك قائمة الولايات الأميركية الأكثر تضررا بكورونا، مسجلة 347 ألفا و151 إصابة، توفي منهم أكثر من 27 ألف إنسان.

وحتى مساء الثلاثاء، تجاوز عدد المصابين بالفيروس حول العالم 4 ملايين و295 ألفا، توفي منهم نحو 289 ألفا، وتعافى أكثر من مليون و545 ألفا، وفق وورلد ميتر.

 أوروبا

وفي بروكسل، ناقش وزراء الصحة الأوروبيون في اجتماعهم الدوري المنعقد عن بعد، جاهزية القطاع الدوائي والخطط الأولية لإستراتيجية مشتركة للدواء في القارة.

وتباحث الوزراء الأثر الذي أحدثه وباء كورونا على القطاع الصحي وتداعيات ذلك على وصول الأدوية و استمرارية الإنتاج. 

وقالت المفوضة الأوروبية للصحة ستيلا كرياكيديس إن الأزمة أظهرت الحاجة الماسة لتصنيع الدواء داخل القارة وتوفير الإمكانات لذلك، وضمان حصول المواطنين والمؤسسات الطبية على الأدوية بشكل مستمر طوال الوقت، وأن ذلك سيتم من خلال الوصول إلى شكل نهائي لخطة مشتركة لتنفيذ ذلك من خلال الدول الأعضاء.

خبرني 

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى