الرئيسيةمحلي

ما هي فوائد الصيام ضد فيروس كورونا ؟

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – ايام تفصلنا عن بداية شهر رمضان الذي يحلّ هذا العام في ظروف استثنائية، مع تفشي وباء كورونا، وفرض العزل المنزلي في العديد من الدول ذات الغالبية المسلمة.

ولكن هناك فوائد عديدة للجسم يمكن أن يستفيد منها بسبب الصيام، ليس من ضمنها فقط تقليل الوزن وحرق الدهون، بل مواجهة الفيروسات وتعزيز المناعة.

وفي هذا الصدد يؤكد موقع “هيلث لاين” الطبي الشهر أن يحد الصيام من مقاومة الجسم للأنسولين ويعزز من التحكم في نسبة السكر بالدم، كما يقاوم الالتهابات.

كما كشفت بعض الأبحاث أن الصيام يمكن أن يكون مفيدا ضد العدوى البكتيرية.

وأيضا صحة القلب يتم تعزيزها بفضل الصيام عن طريق تحسين ضغط الدم ومستويات الكوليسترول في الدم.

كما يساهم الصيام في زيادة إفراز هرمون النمو ويؤخر من ظهور علامات الشيخوخة.

ويلعب الصيام دورا بارزا في تعزيز النظام المناعي للجسم ما يجعله قادرا على مقاومة كافة أشكال العدوى الفيروسية، حيث يساعد على محاربة الإجهاد التأكسدي كما يقاوم الالتهابات التي قد تكون سببا للإصابة بالسرطان وأمراض القلب والروماتيد.

وأشار شارت اختصاصية التغذية سارة شقير إلى أنّ للصيام دوراً في تقليل نسبة الإصابة بالكورونا، وذلك بعدما أظهرت دراسة حديثة عن علاقة وثيقة بين الصوم وتقوية جهاز المناعة الخاص بالإنسان. إذ إنّ الصيام لمدة ثلاثة أيام متتالية يساعد على تقوية مناعة الجسم عبر إفراز بروتينات وخلايا مناعية جديدة في الدم. تساعد هذه البروتينات والخلايا على تعزيز وظائف جهاز المناعة لناحية مكافحة العدوى وتطهير الجسم من الفيروسات والبكتيريا.

كما نشر موقع ” rawlsmd”، دراسة أكد فيها أن الصيام يعد من الأشياء التي تجعل صحتك أفضل بكثير، ويحميك من الأمراض.

وأضح التقرير المنشور، أن الصيام يعد من الحيل التي تساعد على تجديد خلايا الجهاز المناعي، وتنشيطه وتقويته وتقليل فرص الإصابة بالأمراض الفيروسية وأيضا الأمراض المناعية.

وفي دارسة أجريت في معهد لونجفيتي في كلية ليونارد ديفيس بجامعة جنوب كاليفورنيا. في عام 2014 ، وجد الباحثون أن الصيام لمدة ثلاثة أيام متتالية، ويتضمن تناول أطعمة تحتوي علي 200 سعر حراري يوميًا يمكن أن يساعد في تنشيط الجهاز المناعي.

و لاحظ مؤلفو الدراسة، أن الصيام قام أيضا بتجديد وقتل خلايا الدم البيضاء القديمة التالفة، ومد الجسم بالخلايا الدم البيضاء الجيدة، والتي تساعد أيضا في تقوية الجهاز المناعي بشكل ملحوظ، وتحميه من الإصابة بالأمراض.

وكشفت أيضا الدراسة، أنه بعد تزويد السعرات الحرارية للطعام المتناول بشكل تدريجي أثناء الصيام، ثبت أن الخلايا الجذعية في الجسم ظهرت بشكل أقوى، وأيضا الجهاز المناعي.

ولذا أكد التقرير، أن الصيام يعد من الحيل الجيدة، التي تساهم بشكل كبير في تقوية الجهاز المناعي للجسم، وأيضا تجعله يحميك من الإصابة بالأمراض العديدة وأبرزها الفيروسية ويكافحها.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى