الرئيسيةسيارات

شركات السيارات تتحول للصناعة الطبية بسبب كورونا

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

حولت العديد من شركات السيارات لإنتاج معدات طبية لمساعدة الدول في مواجهة أزمة تفشي فيروس”كورونا”، الذي حصد أرواح العديدين حول العالم، كما أصاب مئات الآلاف، ولم يتم التوصل إلى علاج له حتى الآن.

وتركت تلك الشركات صناعة السيارات في الوقت الحالي بسبب إجراءات تخفيض العمالة، بالإضافة إلى دعم الجهود العالمية في ظل النقص الشديد في المعدات الطبية بأغلب الدول.

ونستعرض فيما يلي أبرز شركات السيارات التي وجهت إمكانياتها من أجل مساعدة الحكومات في مكافحة فيروس كورونا.

مرسيدس تنتج أجهزة تنفس صناعي

وجهت مرسيدس العديد من المهندسين للعمل مع الأطباء في مركز هندسة MCLSpace التابع لجامعة كاليفورنيا في الهندسة العكسية؛ من أجل إنتاج الآلاف من أجهزة التنفس في أسرع وقت.

وأنتجت الشركة أول جهاز خلال 100 ساعة، وذلك استعدادًا لإنتاج الآلاف منها، والتي سيتم إجراء التجارب السريرية عليها أولًا.

ويساعد الجهاز في توصيل الأكسجين إلى الرئتين دون الحاجة إلى أجهزة مساعدة التنفس التقليدية.

لامبورجيني تنتج أقنعة طبية

كما أعلنت الشركة الإيطالية عن تحويل خطوط إنتاجها لصناعة أقنعة الوجه لمساعدة المستشفيات في مواجهة فيروس كورونا.

يأتي قرار الشركة بعد ارتفاع أعداد الوفيات في إيطاليا يوميًا بسبب الفيروس، لتُصنف بأنها أعلى دولة في عدد الوفيات في العالم حتى الآن.

وتعد شركة لامبورجيني واحدة من أبرز منتجي السيارات الفارهة في العالم؛ حيث تستخدم سياراتها في السباقات الدولية، كما يقتنيها رجال الأعمال الذي يبحثون عن الرفاهية 

وافقت ثاني أكبر شركة منتجة للسيارات في العالم على طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإنتاج أجهزة التنفس لمساعدته في مواجهة تفشي فيروس كورونا داخل الولايات.

وأعلنت الشركة الأمريكية عن تخصيص أحد مصانعها فى ولاية إنديانا الأمريكية لبدء تصنيع أجهزة التنفس الصناعى.

كما ستتولى الشركة تصنيع الأقنعة الجراحية التي تم الموافقة عليها من قِبل إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية، بواقع 50 ألف قناع في اليوم، ويمكن زيادة هذا العدد.

شركة تسلا الكهربائية

أعلن عملاق التكنولوجيا إيلون ماسك عن المساعدة في تصنيع أجهزة التنفس للمصابين بفيروس كورونا، مؤكدًا أن الشركة تصنع سيارات بأنظمة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء المتطورة، وبالتالي فإن تنصيع أجهزة تنفس ليس صعبًا.

ولا تُعد هذه المرة الأولى التي تساعد فيها شركة “تسلا” الحكومات خلال الأزمات؛ حيث سبق لها إنتاج غواصة لانتشال أطفال عالقين داخل أحد الكهوف في تايلاند.

فورد تنتج 50 ألف جهاز تنفس

وكانت شركة فورد ضمن المبادرين بالمساعدة في القضاء على تفشي فيروس كورونا؛ إذ أكدت أنها ستنتج 50 ألف جهاز تنفس صناعي خلال 100 يوم، وذلك بالتعاون مع وحدة الرعاية الصحية في شركة “جنرال إليكتريك”.

ويعتمد جهاز شركة فورد على ضغط الهواء وإيصاله لمريض كورونا دون الحاجة إلى كهرباء.

وتُعد “فورد” شركة دولية ذات أصل أمريكي لتصنيع السيارات، أسسها هنري فورد في مدينة ديربورن الأمريكية، وتُعتبر من أكبر 10 مصنعي السيارات في العالم.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى