الرئيسيةدولي

شركة أدوية كندية تنجح في إنتاج جسيم مضاد للفيروس المسبب لـ “كوفيد -19”

شارك هذا الموضوع:


هاشتاق عربي أعلنت شركة Medicago الكندية لإنتاج الأدوية، نجاحها في إنتاج جسيم شبيه بفيروس كورونا بعد 20 يوماً فقط من الحصول على الجين الخاص بفيروس SARS-CoV-2 (وهو الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19).
وقالت الشركة إن إنتاج هذا الجسيم المضاد يعد الخطوة الأولى في تطوير لقاح لمرض كوفيد-19، والذي سيخضع الآن للاختبارات قبل السريرية من أجل التأكد من سلامته وفاعليته، وأنه بمجرد الانتهاء من هذه الاختبارات، ستناقشMedicago مع الوكالات الصحية المختصة بدء التجارب البشرية على اللقاح بحلول تموز/ آب 2020.
وتستخدم شركة Medicago أيضاً منصتها التكنولوجية لتطوير أجسام مضادة ضد فيروسSARS-CoV-2 ، بالتعاون مع مركز أبحاث الأمراض المعدية بجامعة لافال برئاسة الدكتور جاري كوبينجر، الذي ساعد في تطوير لقاح وعلاج لمرض الإيبولا، ليكون بالإمكان استخدام هذه الأجسام المضادة لفيروس SARS-CoV-2 في علاج الأشخاص المصابين بالفيروس.
وعلى هذا الشأن، قال الرئيس التنفيذي لشركة Medicago، الدكتور بروس كلارك: “إن وتيرة التقدم المبدئي الذي نحققه في إيجاد لقاح لمرض كوفيد – 19 يرجع إلى قدرة المنصة النباتية التي تمتلكها الشركة وهي القادرة على إنتاج اللقاحات والأجسام المضادة لمواجهة هذا التهديد العالمي للصحة العامة.”
وأوضح الدكتور كلارك بأن إنتاج لقاح مرشح في غضون 20 يوماً بعد الحصول على الجين يعد بمثابة خطوة مهمة لتقنية الشركة، مضيفاً بالقول: “تمكن هذه التقنية من التوسع بسرعة غير مسبوقة لاحتمالية مكافحة مرض كوفيد -19.”
ومن جانبه، قال الأستاذ بقسم علم الأحياء الدقيقة والأمراض المعدية ومدير مركز أبحاث الأمراض المعدية في جامعة لافال، الدكتور جاري كوبنجر: “لقد نجحت جهود التعاون بين فريق البحث في جامعة لافال وشركة Medicago في تطوير أجسام مضادة فريدة من نوعها ضد الأمراض المعدية مثل الفيروس المتزامن التنفسي (RSV)، والفيروس الرئوي التالي البشري (HMPV)، وهذه التجربة تعطينا الثقة من أجل التحديد الناجح للأجسام المضادة العلاجية ضد الـ SARS-CoV-2.”
وتعد شركة Medicago إحدى الشركات الرائدة في مجال التكنولوجيا القائمة على النباتات، وقد أثبتت من قبل قدرتها على أن تكون من الشركات الأولى التي استجابت لوباء الأنفلونزا. وكانت الشركة قد أنتجت في عام 2009 لقاحاً ضد مرضH1N1 المعروف باسم أنفلونزا الخنازير في خلال 19 يوماً فقط. وفي عام 2012، قامت الشركة بتصنيع 10 ملايين جرعة من لقاح الأنفلونزا أحادي التكافؤ في غضون شهر واحد لوكالة مشاريع البحوث الدفاعية المتقدمة (DARPA)، وهي جزء من وزارة الدفاع الأمريكية. وفي عام 2015، أوضحت Medicago أيضاً أنه يمكنها أن تنتج بسرعة مجموعة من الأجسام المضادة لمكافحة مرض الإيبولا لهيئة البحث والتطوير الطبي المتقدم (BARDA)، وهي جزء من وزارة الصحة والخدمات البشرية الأمريكية.
ويخضع المنتج الأول لشركة Medicago، وهو لقاح موسمي رباعي التكافؤ موسع للتحصين ضد الأنفلونزا، حالياً للمراجعة من قبل وزارة الصحة الكندية بعد الانتهاء من برنامج سريري قوي للتأكد من السلامة والفعالية والذي يتضمن أكثر من 25 ألف مريض.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى