الرئيسيةدولي

الاقتصاد الكندي يخسر أكثر من مليون وظيفة الشهر الماضي بسبب كورونا

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي 

قالت هيئة الإحصاءات الرسمية الكندية أن أكثر من مليون كندي فقدوا وظائفهم الشهر الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد كما ارتفع معدل البطالة إلى 7,8 في المائة.

وأكدت الهيئة في بيان اليوم أن تأثير كورونا على الاقتصاد الكندي بفقد أكثر من 1,1 مليون شخص وظيفته وما تلاه في معدل التوظيف هو الأدنى منذ عام 1997 جاء في الوقت الذي بدأت فيه الحكومة الكندية في تطبيق إجراءات صارمة حول التجمعات ودعت الشركات غير الأساسية إلى الإغلاق .

وأشار البيان إلى أن معظم خسائر الوظائف كانت في القطاع الخاص وبين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عاما كما أشار إلى أن معظم الزيادة في البطالة ترجع إلى حالات التسريح للعمال مبينا أن إمكانية عودة العمال إلى عملهم ستتم في غضون ستة أشهر .

أوضح البيان أن مقاطعات كيبيك وبريتيش كولومبيا وكيبيك شهدت أكبر قفزة في البطالة بسبب تفشي كورونا من بين مختلف المقاطعات الكندية .

–(بترا)

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى