اقتصادالرئيسية

زيارة تفقدية لوزراء الإعلام والصناعة والصحة لأسواق كارفور

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

بترا

تفقد وزراء الصناعة والتجارة والتموين الدكتور طارق الحموري، والصحة الدكتور سعد جابر، والدولة لشؤون الإعلام أمجد عودة العضايلة، اليوم الثلاثاء، أسواق كارفور التجارية بسيتي مول في العاصمة عمان.

وأطلع الوزراء الثلاثة خلال الجولة التفقدية على أقسام “كارفور” المختلفة، خصوصاً الأقسام الخاصة بالمواد التموينية والسلع الأساسية التي يحتاجها المواطنون، مؤكدين أهمية تخزين هذه المواد وحفظها بصورة مناسبة.

وجال الحموري وجابر والعضايلة في مرافق السوق، وتحدثوا مع الموظفين والمواطنين الذين تواجدوا لشراء السلع والملابس، مثنين على وعيهم وحسهم المجتمعي بممارسة حياتهم اليومية بصورة طبيعية، وعدم الاكتراث بالإشاعات التي تثير الخوف والهلع جراء إصابة أحد المواطنين بفيروس كورونا المستجد.

وقال الوزير العضايلة في تصريحات صحفية عقب الجولة، إن هذه الزيارة جاءت للتأكيد بأن الأمور تسير بشكل طبيعي وإيجابي ولا يوجد داع للقلق أو الفزع، محذراً من نشر الإشاعات التي تزعم بأن الأسواق خالية من المواطنين جراء تسجيل الأردن لأول إصابة بفيروس كورونا المستجد.

ولفت العضايلة إلى أنّ فيروس “الإشاعة” أشدّ ضرراً من فيروس “كورونا”، مهيباً بالجميع توخّي الدقّة في نقل المعلومات واستقائها من مصادرها الرسميّة.

من جهته، أشار الدكتور الحموري إلى أن هناك أعدادا كبيرة من المواطنين يتسوقون ويمارسون حياتهم بشكل اعتيادي.

وأكد أن الحكومة اتخذت جميع الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة للتعامل مع فيروس كورونا، ولاسيما السلع الأساسية التي تتوفر بكميات كبيرة في الأسواق التجارية، إضافة إلى السلع الأخرى التي يحتاجها المواطنون للوقاية من هذا المرض سواء أكانت معقمات الايدي (الهايجين) أو الكمامات التي أعلن مجلس الوزراء في جلسته اليوم الثلاثاء إعفاءها من ضريبة المبيعات خلال الفترة الحالية لتكون في متناول المواطنين.

وأضاف ان وزارة الصناعة والتجارة والتموين تواصلت مع أصحاب المصانع المنتجة لهذه المواد وأكدوا تواجد الكمامات في الأسواق بشكل كاف، وسيتم البدء بتوزيعها خلال الأيام المقبلة على المؤسستين الاستهلاكية المدنية والعسكرية، لضمان وصولها للمحافظات والألوية في المملكة.

ولفت إلى التعاون الكبير من قبل شركات القطاع الخاص والمحلات التجارية في تصنيع السلع وتزويدها للأسواق، بما يضمن حصول المواطنين عليها من مصادر مختلفة.

وشدد الحموري على أن مواد التنظيف والمعقمات والكمامات تصنع محليا، وتوزع على الأسواق التجارية ويصعب احتكارها من قبل إي جهة، مبينا أنه عند توزيع هذه المواد على المؤسستين الاستهلاكية والمدينة ستكون متوفرة لجميع المواطنين في المحافظات خلال الأيام المقبلة.

وأوضح أن الهدف من توزيع الكمامات على المؤسستين الاستهلاكية والمدنية ليس ربحيا، بل لتمكين المواطنين من الحصول عليها بسهولة وأسعار مقبولة ومناسبة في متناول الجميع.

وأكد وزير الصحة أن الهدف من الجولة التفقدية هو طمأنة المواطنين، لافتاً إلى أن الوزارة أجرت الفحوصات لمخالطي المواطن المصاب بفيروس كورونا، ومن ضمنهم عائلته، مشددا على أن الفحوصات أثبتت خلوهم من الإصابة.

وقال: إن شروط التخزين للمواد الغذائية في ” كارفور” سليمة، وأن المواد التموينية والغذائية لا تحمل الفيروس بالهواء، بل من خلال رذاذ الشخص المصاب والحامل للفيروس، مشيرا إلى صعوبة انتقال الفيروس إلى المواد الغذائية نظرا لأنه لا يمكث مدة طويلة عليها.

وشدد جابر على أن العاملين في أسواق كارفور والمول التجاري سالمون، وليسوا في خطر، مؤكدا أن الوزارة تتابع التطورات والمستجدات حول انتشار فيروس كورونا، وستوافي المواطنين بآخر المستجدات بكل شفافية ووضوح.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى