الرئيسيةتكنولوجيا

دعوة لتجنب فرض غرامات تأخير على شركات تكنولوجيا المعلومات

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي 

بترا

دعا ممثل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في غرفة تجارة الأردن المهندس هيثم الرواجبة إلى عدم فرض غرامات تأخير على شركات تكنولوجيا المعلومات الملتزمة بتوريد أجهزة ومعدات لمؤسسات حكومية وخاصة جراء تأثير فيروس كورونا على مستورداتها.

وأوضح في بيان صحافي اليوم الاثنين، إن شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تأثرت بتبعات فيروس كورونا بعد تأخر عمليات الاستيراد والشحن من الصين التي تستحوذ على 70 بالمئة من مستوردات السوق المحلية من أجهزة ومستلزمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ولفت المهندس الرواجبة إلى وجود عطاءات ومناقصات تم احالتها والاتفاق عليها بين الشركات الاردنية مؤسسات حكومية واخرى من القطاع الخاص لتوريد أجهزة اتصالات وتكنولوجيا معلومات وقطع غيار، لكن ظهور فيروس كورونا في الصين اثر على عمليات الاستيراد التي توقفت بالمطلق.

وشدد على ضرورة مراعاة ظروف الشركات الأردنية الموردة لأجهزة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ولاسيما فيما يتعلق بالاعفاء من الغرامات التي قد تترتب على الشركات في حال تأخير عمليات التوريد، مطالبا بضرورة عدم فرض أي غرامات على التأخير خوفا من الاضرار بالشركات الأردنية الموردة ومنحها مهلة زمنية لتوريد البضائع المتفق عليها.

ولفت الى ان الشركات المحلية بدأت تواجه مشكلة في قضية التزود بالبضائع من السوق الصينية في ظل غياب اية عمليات للشحن من هناك جراء تبعات فيروس كورونا والتخوفات من انتقاله، موضحا ان غالبية المستوردات التي دخلت المملكة وصلت قبل اكتشاف الفيروس.

واكد المهندس الرواجبة ان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد يكون الاكثر تضررا من فيروس كورونا ما يتطلب وجود خطط بديلة للشركات الاردنية لتلبية حاجات المملكة من هذه المنتجات واستمرار الاعمال.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى