أخبار الشركات

الدكتور طلال أبوغزاله يؤكد أن التعليم مفتاح النجاح والإبداع محرك التنمية

شارك هذا الموضوع:

أكد الدكتور طلال أبوغزاله أن التعليم مفتاح النجاح، و”اننا جميعا بحاجة إلى دعم الجيل القادم من القادة الذين يمثلون مختلف المجالات، لضمان مستقبل أحفادنا”.

جاء ذلك خلال استضافته في منصة زين للإبداع “زينك” -وهي منصة لدعم ريادة الأعمال -بدعوة من الرئيس التنفيذي لشركة زين الاردن أحمد الهناندة، للحديث الى مجموعة من الشباب الأردنيين عن مسيرته الشخصية والمهنية.

وقال الدكتور أبوغزاله “إذا كنا نسعى لتحقيق التنمية، فان الإبداع محركها وأداتها لتعزيز التنافسية”، مضيفا أن الشباب وحدهم القادرون على تحقيق ذلك، فهم محرك الإبداع في عالم المعرفة.

وشدد على أهمية الأمل في حياة الشباب خاصة في ظل صعوبتها، مستشهدا بأمثلة من العاملين في مجال التكنولوجيا الذين اختاروا الانقطاع عن الدراسة ولكنهم استطاعوا تطوير تطبيقات المعرفة وفي الوقت ذاته أن يحصلوا على الثروة.

وقال ايضا “أعتقد أن كل شخص يستحق فرصة لتحقيق النجاح في عالم سريع التغير وتقوده التكنولوجيا والبحث عن المعرفة”.

وسلط الضوء على تجربته الشخصية منذ طفولته وحتى تخرجه بامتياز من الجامعة الأميركية في بيروت برغم المعاناة التي مر بها بسبب التهجير القسري للفلسطينيين قائلا: “ان المعاناة نعمة تعطينا القدرة على المضي بحياتنا وعلى الإبداع والنجاح”.

وأضاف قائلاً: “بدلا من الشعور بخيبة الأمل والضعف، قررت أن أواجه معاناتي، وأن أتغلب عليها وتحويلها إلى نعمة. علينا العمل بجد وعدم الاستسلام لليأس والمعاناة، لذلك كان علي أن أتعلم، واضطررت للعمل أثناء الدراسة، وكانت تلك نعمة أخرى، ومنحني عملي القوة والخبرة”.

وأشار إلى أنه مثال حي على العمل الجاد والتصميم حيث تمكن من تأسيس أكبر مؤسسة عالمية رائدة في مجالها تقدم مختلف الخدمات من خلال 80 مكتبا في جميع أنحاء العالم وكذلك من خلال مكاتب أخرى سيبدأ العمل بها في المستقبل القريب.

وأعرب الدكتور أبوغزاله عن شغفه بتكنولوجيا المعلومات قائلا: “لقد كنت طالبا شغوفا بمجال التكنولوجيا منذ زمن طويل وأنني أرى أن مستقبل التكنولوجيا سيكون في أيد أمينة خاصة عندما يكون لدينا شخص مثل الرئيس التنفيذي لزين الأردن السيد أحمد الهناندة الذي يولي اهتماما خاصا بالشباب وبأفكارهم”.

يشار إلى أنه في عام 2009، قررت الامم المتحدة تعيين د. أبوغزاله رئيسا للائتلاف العالمي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتنمية، حيث يضم الائتلاف ممثلين عن قطاعات المجتمع العامة والخاصة بالإضافة الى ممثلين عن المجتمع المدني ومنظمات دولية.

من جانبه عبر الرئيس التنفيذي لشركة زين السيد الهناندة عن إعجابه باهتمام الدكتور أبوغزاله بالشباب وبأحلامهم قائلا “على الشباب أن يتخذوا الدكتور أبوغزاله قدوة لهم ويحذون حذوه، حيث أنه شخص عمل بجد لتحقيق المستحيل”.

وأضاف “نحن جميعا فخورين بضيفنا وبإنجازاته التي تغطي كل المجالات تقريبا وقد فعل ذلك بشكل متكامل ودون تردد، ونشكره كونه شخصا شغوفا في المجال الذي نعمل فيه لأنه يعلم أن هذا المجال هو المستقبل”.

وتمتد منصة زين للإبداع على أكثر من 630 متر مربع وتتخّذ من مجمع الملك حسين للأعمال مقرا لها، وتقدم جميع المتطلبات التي تحتاجها الشركات الريادية بالإضافة إلى توفير ميزات الربط التلفزيوني للتواصل عن بعد مع شركة “500 Startups” في الولايات المتحدة الامريكية، والتي تعد من أكبر حاضنات الأعمال في جميع أنحاء العالم، وتهدف زين من خلال هذه المنصة الى مساعدة الشباب على ترجمة أفكارهم الخلاقة وابداعاتهم إلى مشاريع إنتاجية، تسوق محليا وإقليميا وعالميا.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى