الرئيسيةمقالات

قائمة بالخرافات المتعلقة بالهواتف الذكية!

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

الغد – علاء علي عبد

غالبية الهواتف الذكية المتوفرة في الأسواق تتفق فيما بينها بصفة واحدة.. أنها هواتف باهظة الثمن. ولهذا السبب فإن اطلاع المرء على نصائح حول كيفية الاعتناء بتلك الهواتف والحفاظ على رونقها لأطول مدة ممكنة من الأمور التي غالبا ما لا يستطيع المرء مقاومة تجربته على هاتفه الذكي.

لكن المشكلة أن المعلومات المنتشرة عبر صفحات شبكة الإنترنت ليست جميعها دقيقة، بل إن بعضها ليس سوى خرافة نالت نصيبها من الانتشار لدرجة اعتقد الكثير من الناس صحتها.

فيما يلي نستعرض عددا من تلك الخرافات واستبدالها بالمعلومات الصحيحة:

حتى تتجنب ميزة التتبع التي يتضمنها هاتفك الذكي عليك أن تزيل شريحة الـSIM: من المعروف أن الهواتف الذكية تمتلك ميزة التتبع التي من شأنها مساعدة المستخدم عند ذهابه لوجهة ما من خلال، مثلا، إظهار الطرق الأقرب التي توصله لوجهته

لكن هذه الميزة أحيانا لا يريدها المرء لسبب أو لآخر، وحتى يوقفها يجب عليه أن يقوم أولا بتفعيل حالة الطيران ومن ثم إيقاف ميزة الـGPS ومن ثم إغلاق الهاتف وإزالة البطارية من داخله. هذه الخطوات يجب أن تتم بهذا الترتيب تحديدا لإيقاف ميزة التتبع في الهاتف الذكي.

تأخير شحن بطارية الهاتف الذكي حتى نفادها يزيد من عمرها الافتراضي

هذا الأمر يحتاج إلى شيء من التوضيح، فالبطارية لا تمتلك ذاكرة بداخلها تمكنها من تتبع الطريقة التي يشحن المستخدم جهازه بها والتصرف على هذا الأساس، وبالتالي فإن ترك الهاتف الذكي بدون شحن حتى تفرغ بطاريته تماما لن يؤدي إطالة عمر البطارية، بل بالعكس سيؤدي هذا لإرهاق البطارية وتقليل عمرها الافتراضي.

وضع الهاتف الذكي في الفريزر يطيل من عمر بطاريته: بطاريات أجهزة الهواتف الذكية غير مصممة لتحمل درجات الحرارة القصوى سواء العالية أو المنخفضة. لذا فإن القيام بتجربة وضع الهاتف الذكي في الفريزر لبعض الوقت سيعمل على تلف البطارية بشكل أسرع من المتوقع.

استخدام الأرز لتنشيف الماء عن الهاتف الذكي: علينا أن نعلم أن الأرز يمكنه امتصاص الرطوبة التي يلمسها بشكل مباشر؛ أي أن محاولة إنقاذ الهاتف الذكي الذي سقط في الماء من خلال وضعه في طبق من الأرز لن يؤدي سوى لتجفيف الطبقة الخارجية للجهاز. المشكلة أحيانا أن مادة النشا المتراكمة على الأرز يمكن أن تتسرب لداخل الجهاز وتتلف عددا من أجزائه الإلكترونية.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى