الرئيسيةمقالات

10 أفكار لمشروع تجاري ناجح

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

المصدر : الغد

ريادة الأعمال ليست بالأمر السهل، ولذلك فإن معرفة آخر الأفكار الرائجة والتوجهات الصاعدة في مجال الأعمال هو ما يمكن أن يضمن لك المزيد من حظوظ النجاح، وهذه المعارف يجب أن يتم تحديثها باستمرار في ظل التحولات الاقتصادية والاجتماعية السريعة التي يشهدها العالم.

يقول الكاتب خواكين روميرو في تقرير نشرته مجلة “تريثي بيتس” الإسبانية نقلته الجزيرة، إن من يفكرون في إطلاق مغامرة في مجال المال والأعمال عام 2020، يمكنهم الاستفادة من هذه الأفكار الاستثمارية العشر، لمشاريع مستقلة يمكن أن يحققوا من خلالها أحلامهم.

الواقع الافتراضي أو المعزز

يشير الكاتب إلى أن تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع المعزز ستواصل تطورها واكتساحها لعدة مجالات خلال الأشهر الاثني عشر القادمة، وكل شركة ناشئة تتضمن تطبيق هذه التكنولوجيا ستحقق أرباحا مهمة خلال هذا العام.

جمع البيانات

إن تجميع وإدارة كميات ضخمة من البيانات واستخلاص بعض المعلومات والاستنتاجات منها، سيساعد الشركات على اتخاذ قرارات أفضل، لذلك فإن أي مشروع جديد يتضمن فكرة تحليل البيانات من شبكة الإنترنت ومن السوق، سيكون نجاحه مضمونا.

التكنولوجيا السياحية

هناك الكثيرون من المولعين بالسفر حول العالم، وهؤلاء يحتاجون للتطورات التكنولوجية من أجل تحسين تجربتهم وزيادة المتعة ومساعدتهم على الاختيار. وهذه الحاجة ستزداد في المستقبل، ولذلك فإن الاستثمار في إنشاء تطبيقات هواتف ذكية تسهل حياة السياح يمكن أن تكون فكرة جيدة.

الطباعة المجسِّمة

أي مشروع جديد مرتبط بالطباعة المجسِّمة (الثلاثية الأبعاد) سيكون مربحا جدا، إذ لا تزال هذه التقنية إلى الآن غير متاحة لجميع الناس، ولذلك فإن إنشاء محل يوفر هذه الطباعة المتطورة للأفراد بأسعار معقولة، يمكن أن يكون بداية مغامرة ناجحة في 2020.

البحث العلمي

لا يتوقف العالم عن التطور، وفي كل يوم هنالك حاجة متجددة لابتكار وتطوير المجالات العلمية والتكنولوجية والهندسة والطب وغيرها، ولذلك فإن من يمتلكون القدرة على العمل في هذه المجالات سيجدون طلبا كبيرا على خدماتهم ويحققون النجاح.

الطعام الصحي

قبل سنوات قليلة، كان الانتباه إلى جودة الطعام مسألة ثانوية أو مجرد فكرة عابرة، ولكن الآن تزايد الوعي بأهميتها وأصبحت ضرورية للجميع، لذلك فإن افتتاح مطعم أو إنشاء تطبيق لطلب الوجبات الصحية يمكن أن يكون بداية مغامرة تجارية مربحة.

العمل من المنزل

يعاني كثير من الناس من ضيق الوقت في حياتهم اليومية، ولذلك فإن إنشاء شركة تساعدهم على إدارة مهامهم دون أن يحتاجوا لقطع مسافات بعيدة، يمكن أن تكون فكرة جيدة.

وعلى سبيل المثال، يمكن إنشاء شركة صغيرة لغسيل الملابس، تقوم بجمع الملابس وتنظيفها ثم كيها وإعادتها لأصحابها في غضون ساعات. يمكن أن تكون هذه فكرة ناجحة تلبي احتياجا حقيقيا لدى الزبائن.

تصفيف الشعر

يشهد قطاع التجميل ازدهارا كبيرا خلال هذه الفترة، ولذلك فإن تعلم هذه المهنة يفتح الباب أمام احتمالات كثيرة، وهذا النوع من المشاريع لا يتطلب استثمار أموال كثيرة، ويمكن تقديم هذه الخدمة في منازل الزبائن حتى يكسبوا بعض الوقت.

التجارة الإلكترونية

يعد بيع المنتجات على شبكة الإنترنت مشروعا ناجحا ورائجا بشكل كبير، وهنالك العديد من المنصات الرقمية الموجودة حاليا التي تسهل الترويج للمنتجات والوصول للزبائن بكل سهولة.

ويمكنك تسويق أشياء بسيطة مثل القمصان ذات التصاميم المميزة، أو منتجات التكنولوجيا، أو الملابس الرخيصة وعدة أشياء أخرى. والنجاح في هذا المجال يبقى غير سهل، فهو يتطلب بعض الإصرار وحسن التخطيط.

بيع منتجات الحيوانات الأليفة

بات الناس يخصصون أوقاتا وأموالا أكثر فأكثر للقطط والكلاب التي يربونها في منازلهم، ولذلك فإن الشركات التي تبيع منتجات للعناية بهذه الحيوانات والترفيه عنها ومنحها سبل الراحة، ستلبي احتياجات هذا النوع من الزبائن الذين يرغبون في وجود محل قريب يوفر لهم ما يحتاجونه.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى