تكنولوجيا

سامسونج إلكترونيكس تعرض تطبيق تكنولوجيا إنترنت الأشياء في معرض IFA 2015   

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

استعرضت سامسونج مؤخراً كيف تحوّلـت تكنولوجيا إنترنت الأشياء من تصوّر إلى واقع، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالشركة في معرض IFA 2015 المختص بالإلكترونيات في برلين لعرض مجموعة من الأجهزة المتصلة الجديدة وخدمات إنترنت الأشياء. فأحدث مساهمات سامسونج في النظام البيئي سريع التطور لإنترنت الأشياء متجذرة في الفلسفة الأساسية لإنترنت الأشياء وهي: الإنفتاح، التعاون في الصناعة المشتركة ونهج محوره الإنسان.

 

قال السيد وون بيو هونج، الرئيس التنفيذي للتسويق في سامسونج إلكترونيكس: “بالنسبة لسامسونج فإن IFA 2015 تُعنى بالأساس بتكنولوجيا إنترنت الأشياء. نحن على يقين من أن إنترنت الأشياء سيُحدث ثورة في عالم الإلكترونيات الإستهلاكية وهذه هي فرصتنا لنبقيكم على اطّلاع بالمدى الذي وصلنا إليه في عام واحد فقط،” وأتبع حديثه قائلاً: “في كل عام، تبيع سامسونج أكثر من 300 مليون منتج للمستهلكين الأوروبيين، واليوم فإن منتجانتا تستعمل من قِبل 85 مليون أوروبي في المنازل، وعلى نحو أكبر في العمل. أفضل طريقة للتأكد من أن أحدث الثورات الصناعية موجّهة بشكل جيد هي توقعات الناس، وليست التكنولوجيا. إن رؤيتنا هي أن إنترنت الأشياء تتناغم مع الحياة، إنترنت الأشياء صممت لك.”

 

مركز سامسونج للأجهزة المنزلية الذكية SmartThings، مع حلول “مراقب المنزل الذكي” 

 

أطلقت سامسونج للأجهزة المنزلية الذكية SmartThings، مجموعة جديدة أقوى وأسهل للاستخدام من أجهزة إنترنت الأشياء عالمياً.

وقال أليكس هاوكنسون، المؤسس والرئيس التنفيذي لـِ SmartThings، إذا أراد إنترنت الأشياء تحقيق النجاح فعلى أجهزة إنترنت الأشياء أن تكون في غاية سهولة الإستخدام، بالإضافة إلى إعطاء المستهلكين القدرة على تخصيص وسهولة الوصول إلى الأدوات التي توفر لهم راحة البال في حين تواجدهم خارج المنزل. إن مركز، مستشعرات والتطبيق المحدَّث لهواتف سامسونج SmartThings الجديد تم إطلاقهم في الولايات المتحدة مؤخراً، في المملكة المتحدة وفي جميع أنحاء أوروبا في عام 2016.

 

يمتلك محور الأجهزة المنزلية الذكية الجديدة SmartThings معالج أقوى يمكن من متابعة الفيديو، ويتضمن بطارية إحتياطية تدوم لعشر ساعات في حال إنقطاع التيار الكهربائي. بتحقيق التوازن بين الخصوصية والأمن، إمكانية متابعة الفيديو تتيح للناس الدخول إلى البث المباشر في أي وقت، ولكن يسجل الفيديو فقط عند وقوع حدث غير متوقع، كرصد حركة عند الباب الأمامي.

 

تقدم مجموعةSmartThings أيضاً حلاً جديداً يدعى “مراقب المنزل الذكي” الذي يوفر منفذ وسيطرة موحدة عند الإقتحام، الدخان والحريق، التسريبات، الفياضانات والمشاكل المنزلية الأخرى من خلال توفير إشعارات في الوقت الحقيقي ومقاطع فيديو من كاميرات مختلفة عبر تطبيق SmartThings.

 

رفاهية مخصصة مع SleepSense

أن النوم الجيد في الليل واحد من أهم عوامل الحياة الصحية، لذا يساعد SleepSense المستهلكين على فهم وإدارة أفضل لنومهم. فالمستشعر عبارة عن قرص مسطح، يتم وضعه ببساطة تحت غطاء السرير، فيوفر مراقبة للقلب، معدل التنفس والتحركات أثناء النوم من دون ملامسة للنائم.

 

يعدّ SleepSense جهازاً متصلاً يساعد على خلق بيئة مناسبة للنوم وعدم الإستيقاظ، فهو يتصل بأجهزة سامسونج المنزلية بالإضافة إلى أجهزة إنترنت الأشياء، فمثلاً عندما يغطّ المستخدم في النوم سيقوم التطبيق تلقائياً بإطفاء التلفزيون وتعديل حرارة المكيّف لتوفير جو النوم المناسب.

واستناداً إلى نتائج وتقارير النوم اليومية لـِ SleepSense، والتي يمكن أن يجدها المستخدم على هاتفه الذكي، يوفر التطبيق نصائح وتوصيات الخبراء، مع مراعاة عمليات الأيض لكل فرد – نتيجة التعاون مع الدكتور كريستوس مانتزوروس من كلية الطب بجامعة هارفارد. وبذلك يوفر SleepSense الراحة في منزلك بدقة تصل إلى 97%.

 

توسيع النظام البيئي للأجهزة فائقة الوضوح (UHD) مع محتوى وشركاء رئيسيين

تعتزم سامسونج توسيع النظام البيئي UHD من خلال الشراكة مع شركات والتي تضم Amazon، Netflix، Wuaki، Chili، Strefa VoD و Videoland، فضلاً عن شركاء البث الإقليمي في جميع أنحاء أوروبا، بما في ذلك قناة Canal Plus، شركة الاتصالات البريطانية (BT) و HD+وهم جميعاً مهمين لخلق وتقديم محتوى فائق الوضوح إلى قاعدة استهلاكية عالمية.

ومن خلال هذه الشراكات مع روّاد عالميين في عالم الـ UHD، فإن سامسونج جلبت البث التجاري فائق الوضوح إلى السوق ليستمتع المشاهدون ببرامجهم المفضلة بالجودة العالية التي يرغبونها.

كما تعاونت سامسونج أيضاً مع Gamefly Streaming، خدمة اشتراك توفر الألعاب العالمية المفضلة لغرف المعيشة، دون الحاجة إلى لوحات المفاتيح، كابلات أو أقراص. تعمل Gamefly عن طريق بث عناوين مشهورة على الإنترنت مع ألعاب مشهورة مثل باتمان: Arkham Origins، Lego Batman 3، GRID 2 و HITMAN Absolution، والمتوفرة جميعها مباشرة على تلفزيونات سامسونج الذكية.

 

الارتقاء بتجربة المشاهدة

الإلتزام الأول بالنسبة لسامسونج هو تزويد المستخدمين بأجهزة التلفزيون التي توفر أفضل تجربة مشاهدة. تعد تلفزيونات سامسونج SUHD  قادرة على عرض جودة صور عالية المدى الديناميكي، حيث يعرض تباين ألوان أفضل، ألوان أكثر إشراقاً، تفاصيل الظل المعقدة وإضائة متميزة. فتظهر الصورة أكثر وضوحاً من أي وقت مضى.

يمكن لمالكي تلفزيونات سامسونج أن يحتفلوا بكون أجهزة التلفزيون الخاصة بهم هي الأولى في السوق التي تدعم مواصفات HDMI 2.0a الجديدة، والتي تمكّن من نقل البيانات الوصفية HDR عبر مصادر خارجية تتفق مع HDR. يوفر تحديث البرنامج لأصحاب تلفزيونات SUHD جودة الصور الأكثر واقعية حتى يومنا هذا. فقد صمم هذا التحديث للبرامج الثابتة لتوسيع طيف محتوى HDR المتاح للمستهلكين ولوضع معيار جديد كلياً في صناعة التلفزيونات والترفيه.

هذا بالإضافة إلى استطاعة المستهلكين بالاستمتاع بجودة صور فائقة الوضوح على شاشات تلفزيون سامسونج المنحنية، التي توفر تجربة مشاهدة حقيقية، مع تصميم أنيق يتناسب بسلاسة مع منازلهم. كما لهم حرية إختيار أحد الثمانية وعشرين جهاز تلفزيون SUHD منحني، الذين تتراوح أحجامهم بين 48 و 105 أنش.

ولتزويد المستهلكين بالمزيد من الخيارات لتجربة محتوى فائق الوضوح المفضل لديهم، تقدّم سامسونج مشغّل Blu-ray عالي الجودة الذي يدعم إعادة تشغيل الأقراص. فالمشغل قادر على توفير وضوح أكبر بأربع مرات، وألوان أعمق بـِ 64 ضعف مقارنةً مع أجهزة الBlu-ray العادية، ولديه القدرة أيضاً على رفع مستوى المحتوى لتقديم وضوح فائق الوضوح لأي قرص. بالإضافة إلى ذلك تتوفر خدمات بث 4K. يتميز مشغّل Blu-ray فائق الوضوح بتصميم منحني وأنيق، ليتطابق مع تلفزيونات سامسونج SUHD المنحنية.

 

سامسونج AddWash – غسالة ذكية ومتصلة

إن غسالة سامسونج WW8500 AddWash هي الغسالة الأولى في العالم التي تتيح للمستهلكين إمكانية إضافة المزيد من الغسيل في أي وقت من دورة التشغيل، بفضل إمكانية “Add Door” المبتكرة. فبالقيام بالضغط على زر إيقاف التشغيل يتم وقف عمل الغسالة للتمكين من وضع المزيد من الملابس إلى الغسلة، كما توفر AddWash أيضاً مستوى جديد من الاهتمام بالأقمشة المخصصة للغسل اليدوي فقط وذلك من خلال إضافة هذه الأقمشة في الغسالة في بداية مرحلة الشطف بالماء فقط.

إن AddWash هي غسالة ذات قابلية إتصال مع أجهزة أندرويد و iOS أيضاً، مما يوفر للمستهلك التحكم عن بعد ومراقبة الغسالة، علاوة على الإشعارات التي تصل إلى هواتفهم الذكية مباشرة. تساعد الغسالة الجديدة المستهلكين على الحصول على مخرجات غسيل أسرع وأفضل بفضل دورتها عالية السرعة SuperSpeed، التي تغسل الكمية الإعتيادية بأقل من ساعة. كما تتميز ب SuperSpray، الذي يرش الماء بسرعة لشطف المواد المنظفة بفعالية أكبر. وأما عن خاصية ecobubble™ المحسنة، فهي تولّد فقاعات أسمك تخترق الأقمشة أعمق وأسرع 40 مرة من المزيج العادي للماء والصابون، لتقدّم تنائج غسيل استثناية حتى في الماء البارد.

 

تعاونات مع BMW و Volkswagen

ترى سامسونج أن السيارات هي جزء مهم من النظام البيئي الناشيء لإنترنت الأشياء، وتعمل سامسونج مع العديد من شركات صناعة السيارات الرائدة للابتكار في هذا المجال.

ستدمج الأجهزة الذكية من سامسونج SmartThings مع سيارات BMW قريباً، من خلال عرض إشعارات من مركز SmartThings مباشرة على لوحة القيادة. وفي المقابل، سيوفر تطبيق SmartThings إمكانية التأكد من الحالة الفنية لسيارة BMW الخاصة بك، وحتى إقفالها أو فتحها عن بعد.

كما أعلنت سامسونج تفاصيل شراكتها مع فولكس واجن، والتي ستوفر للسائقين تجربة السيارة المتصلة بسهولة تامة، من خلال “نمط السيارة مع جالاكسي” (Car Mode for Galaxy)، وهو التطبيق الذي يضيف قيمة إلى تجربة القيادة بدعم من MirrorLinkTM؛ المعيار الرائد في نمط اتصال السيارة مع جالاكسي ، والذي يمكن التحكم به باللمس أو الصوت والمدعوم من S-Voice. فتتيح لك إجراء المكالمات بسهولة وأمان، الاستماع إلى قائمة الأغاني المفضلة لديك أو الحصول على مسار وجهتك، كما أنه يقرأ لك الرسائل النصية الواردة بصوت عال. وبإمكان المستخدمين التمتع بجميع الميزات من خلال تطبيق Car Mode for Galaxy حتى في السيارة التي لا تملك خاصية ال Mirroring.

تتكامل الشراكة مع فولكس واجن في تطبيق التحكم الاكتروني عن بعد بالسيارة. يربط التطبيق بين ساعة سامسونج الجديدة Gear S2 مع مجموعة من سيارات فولكس واجن، مما يتيح التفاعل السلس من معصمك. سواء تحديد مكان سيارتك المصفوفة، تشغيل المكيف قبل الركوب في السيارة أو إدارة مستويات البطارية لسيارات فولكس واجن الكهربائية، وبهذا فإن سامسونج و فولكس واجن نقلوا العلاقة بين السيارات والأدوات القابلة للإرتداء إلى مستوى جديد.

وقال السيد بو كيون يون الرئيس والمدير التنفيذي لشركة سامسونج: “في قلب كل ابتكارات سامسونج لإنترنت الأشياء انتهجنا البحث ومراقبة حياة الناس اليومية، والنظر إلى ما هو أبعد من الواضح لإيجاد طرق مبتكرة لإثراء حياتهم، من خلال تحويل اللحظات اليومية إلى تجارب ممتعة. ولن تتغير هذه الفلسفة، فنحن نقود الطريق إلى مستقبل أكثر ذكاءاً، أكثر ترابطاً وأكثر إنسانية لنا جميعا.”

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى