الرئيسيةريادة

أكثر من 18 ألف زائر و520 فعالية شبابية استضافَتها فروع منصة زين للإبداع في 2019

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي 

أحدثت منصّة زين للإبداع (ZINC)، علامةً فارقةً في قطاع ريادة الأعمال في الأردن، وتركت بصمةً لدى كل رياديٍّ قَصَدها وكانت سبباً لأن تُبصر فكرته النور، وتتحوّل إلى مشروع ريادي يعود عليه وعلى المجتمع المحلي بالنفع والفائدة، حيث لعبت المنصّة دوراً مهماً في دعم الشباب، وأصبحت خياراً أولاً لكل مبدعٍ ومبدعة من شباب الأردن، ومقصداً رئيسياً لأصحاب الأفكار الريادية والمشاريع الناشئة، بالإضافة إلى تنظيمها لمختلف الفعاليات والجلسات الحوارية التي تتناول أبرز المواضيع التي تهم الشباب ورياديي الأعمال.

وأطلقت المنصّة خلال العام 2019 العديد من البرامج والمبادرات التي تساهم في دعم بيئة ريادة الأعمال وتطويرها، ومساندة الشباب الأردني في تحقيق طموحاتهم، كان أبرزها برنامج “زين المبادرة” الذي يستهدف الرياديين وأصحاب الأفكار الإبداعية والمشاريع الناشئة، حيث قامت المنصّة بإطلاق النسخة الرابعة من البرنامج، واستقبلت حوالي أكثر من 600 فكرة إبداعية من الشباب من مختلف محافظات المملكة، تأهل 78 فكرة ومشروعاً منهم للمرحلة النهائية من البرنامج، حيث تم دراسة الأفكار المتقدمة وتصفيتها من قِبل لجنة مختصة بالمشاريع الريادية، ومرّ المتقدمون بمراحل البرنامج السبع الرئيسية، التي اشتملت على دورات تدريبيّة وورش عمل تناولت عدّة مواضيع لتطوير مهاراتهم وأفكارهم، ومن المقرر أن يتم الإعلان عن الأفكار والمشاريع الفائزة خلال الشهر الحالي، إذ سيحصل الفائزون على جوائز ستصل قيمتها إلى أكثر من 126 ألف دينار أردني، بالإضافة إلى حصولهم على دعم عيني من المنصة لمدة عام كامل، مما سيضمن ديمومة هذه المشاريع واستمراريتها، و بذلك تكون قد بدأت المنصّة عامها الجديد بإثراء السوق المحلي بمشاريع إنتاجية جديدة وفرص عمل.

واحتفلت شركة زين خلال العام 2019 بمرور 5 أعوام على تأسيس منصّتها للإبداع كأوّل حاضنة أعمال ريادية ومشاريع ناشئة أُنشئت في المملكة، حيث كانت قد دشّنت أول فرعٍ لها في الثاني عشر من تشرين الثاني عام 2014، ووصل عدد روّادها مع نهاية العام 2019 إلى أكثر من 165 ألف من مختلف محافظات المملكة، منهم 18,592 خلال العام 2019، وبلغ عدد الفعاليات التي أقامتها المنصة منذ نشأتها وحتى نهاية العام 2019، أكثر من 4,000 حدثاً وفعالية، حيث أقامت أكثر من 520 حدثاً منهم خلال العام 2019، كان أبرزها “هاكاثون تكنولوجيا الزراعة”، الذي نظّمته المنصة بالتعاون مع مصنع الأفكار التابع لمؤسسة ولي العهد، جمعت خلاله نُخبة من رياديي الأعمال والتكنولوجيين وخبراء الزراعة في مكانٍ واحد ولمدة ثلاثة أيام، للعمل على إيجاد حلول للمشكلات والتحديات التي يواجهها قطاع الزراعة الأردني من خلال التكنولوجيا، وعلى صعيد دعم منصّة زين للإبداع  للشركات الناشئة والمساهمة في وصولها إلى الأسواق العالمية؛ تم اختيار ثلاثة شركات ناشئة أردنية خلال مسابقة أقيمت في المنصّة؛ لحضور قمة رايز أب الاقليمية  “Riseup Summit” في القاهرة، حيث تم تأهيل شركتين منهم لنهائي مسابقة “Pitch by the Pyramids” التي أقيمت عند الأهرامات في منطقة الجيزة في مصر.

وعَقدت المنصّة العديد من الجلسات الحوارية للشباب مع مجموعة من الشخصيات الأردنية والعالمية منهم: اللواء الركن الطيار يوسف الحنيطي، ومدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود، ونائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية السابق ناصر جودة، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة إيليا نقل ونائب رئيس مجلس إدارة مجموعة نقل، غسان نقل، والمتحدثة باسم الحكومة البريطانية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا أليسون كينغ وغيرهم. 

ووقّعت المنصة 18 اتفاقية تعاون جديدة مع مجموعة من الشركات الناشئة، لتقدّم الدعم لها وتمكنها من النمو والتطور والتوسع في أعمالها، منها: “تطبيق صديق” و “Open Close” و “POKE” و”Petfiesta”، ليصل إجمالي عدد الشركات التي تدعمها المنصّة إلى 157 شركة ومشروعاً، كما عقدت 18 شراكة استراتيجية جديدة مع جهات ومؤسسات عالمية وعربية ومحلية ليصل العدد إلى  120 شريكاً استراتيجياً للمنصة.

ولنشر ثقافة ريادة الأعمال والوعي الريادي بين طلاب الجامعات، استمرت منصة زين للإبداع في التوسع وافتتاح فروع لها في الجامعات الأردنية، فإلى جانب فروعها في كل من الجامعة الأردنية، وجامعة اليرموك، والجامعة الهاشمية؛ افتتحت منصة زين للإبداع فرعين جديدين لها خلال العام 2019 في جامعتَي مؤتة في محافظة الكرك والبلقاء التطبيقية في محافظة البلقاء، للوصول إلى الشباب الأردني على امتداد مساحة المملكة، وليصل عدد فروع المنصة المنتشرة في المملكة إلى 8 فروع، تشمل أيضاً فرعها الرئيسي في مجمع الملك حسين للأعمال، وفرعها في المقر الرئيسي لشركة زين (ZINCIN)، وفرعها المدرسي الأول في مدرسة المشرق الدولية.

وأطلقت منصّة زين للإبداع النسخة الجديدة من برنامج مجتمع الرياديين الصغار الأردني (YES JO) في نهاية العام 2019، وفتحت باب التسجيل للتقديم والمشاركة من خلال صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يستقبل البرنامج سنوياً 100 طفل ضمن الفئة العمرية من 13 – 16 عاماً، ويهدف إلى تنشئة جيلٍ واعٍ قادر على الإبداع والابتكار عبر تسليحه وتجهيزه بالأدوات والمعرفة اللازمة، وتنمية شخصياتهم وصقلها، إلى جانب تنمية مهارات التفكير الابتكاري ومهارات القيادة، والمسؤولية الاجتماعية، وغرس أساسيات ريادة الأعمال منذ الصغر، من خلال توفير تجربة فريدة وقيّمة للأطفال، تمكّنهم من التعرّف على كيفية بدء الأعمال والدخول بمشاريع وتطبيقها لتعود بالنفع عليهم وعلى المجتمع وأفراده، وليصبحوا بُناة مستقبل واعد ومُشرق.

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى