اتصالات

مشغل ثالث للجيل الرابع.. تعزيز للمنافسة والبنية التحتية للإنترنت عريض النطاق

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين

أكّد مسؤولون وخبراء في قطاع الاتصالات أن الترخيص الثالث لحيازة ترددات “الجيل الرابع”، وتشغيل شبكة ثالثة تدعم هذه التقنية في سوق الإنترنت عريض النطاق من شأنه ان يعزّز المنافسة، ويخفض التكاليف على المستخدم النهائي، في وقت تشير فيه الارقام الحكومية إلى ان عدد مستخدمي الشبكة العنكبوتية في الأردن يتجاوز اليوم الـ 6 ملايين مستخدم.

وقال المسؤولون بأن بناء شبكة جديدة للجيل الرابع، سيعزّز ايضا البنية التحتية لقطاع الاتصالات في المملكة، لتقديم خدمات الإنترنت عريضة النطاق ذات السرعات العالية، ما يضمن ديمومة وتنوع الخدمات، فيما ستظهر الاثار الاخرى بشكل غير مباشر على القطاعات الاقتصادية الاخرى لا سيما تلك التي تحتاج الى سرعات عالية جدا في انجاز اعمالها، ما يرفع كفاءتها ويقلّل التكاليف عليها.

وأشاروا الى انّ الجيل الرابع – وهي التقنية التي تعد الاحدث من بين اجيال الاتصالات المتنقلة وتتيح سرعات تزيد باضعاف عن سرعات الجيلين الثاني والثالث – سيكون عمود اساس وقناة رئيسية يمكنها ان تتيح تطبيق مفاهيم حديثة وخدمات مؤثرة في حياة المواطن والحكومات والشركات والمؤسسات مثل الخدمات التي تندرج تحت مفاهيم “إنترنت الاشياء” والمدن الذكية وخدمات الالة الى الة وخدمات الصحة الإلكترونية، وانظمة النقل الذكية، ومحتوى الفيديو والموسيقى وغيرها من المفاهيم والخدمات التي من شأنها تحسين حياة الناس، ورفع انتاجية وكفاءة القطاعات الاقتصادية المعنية.

ويأتي ذلك بعدما أعلنت شركة أمنية للهواتف المتنقلة؛ إحدى شركات مجموعة “بتلكو البحرين”؛ يوم الاثنين الماضي، عن البدء في بناء شبكتها الحديثة الخاصة بالجيل الرابع التي ستقدّم من خلالها خدمات الإنترنت المتنقل عريض النطاق وبناء شبكة للإنترنت الثابت عريض النطاق، وذلك مع حيازتها ترددات الجيل الرابع المتنقل واقترابها من حيازة ترددات لتقديم خدمات الانترت الثابت عريض النطاق.

وتوقعت الشركة اطلاق الخدمات التجارية للجيل الرابع المتنقل والثابت؛ وبتغطية تتجاوز 90 % من المناطق الجغرافية المأهولة بالسكان في المملكة؛ بداية العام المقبل من خلال 1600 برج سيتم بناؤها وتشغيلها، في وقت تشير فيه المعلومات إلى أن 25 شركة حول العالم اتبعت هذه الاستراتيجية في تقديم خدمات الجيل الرابع ( المتنقل والثابت معا من خلال شبكتين) وفقا لما قال الرئيس التنفيذي لشركة أمنية إيهاب حنّاوي الذي أكد أن الشركة ستواصل العمل على اكمال التغطية لتزيدها بأكثر من 50 % حتى نهاية العام 2016.

ووقت اطلاق أمنية لخدمات الجيل الرابع ستشكل اضافة لسوق الإنترنت عريض النطاق، بعدما اطلقت شركة ” زين” خدمات الجيل الرابع بداية العام الحالي، فيما اطلقت شركة اورانج الخدمة اواخر شهر أيار ( مايو) الماضي، لترفد اثمان تراخيص ترددات الجيل الرابع التي حازتها الشركات الثلاثة خزينة الدولة بحوالي 284 مليون دينار.

وقالت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة في المؤتمر الصحفي الذي نظمته شركة أمنية للإعلان عن رخصتها رسميا، بان تشغيل شبكة جديدة للجيل الرابع هو تعزيز للبنية التحتية في الأردن، واداة مساعدة لتعزيز الاقتصاد الأردني ومفاهيم الاقتصاد المعرفي، فيما يمثل الاهتمام من شركة أمنية والاستثمار في هذه الشبكة ثقة للمستثمرين في البيئة التشريعية في المملكة، ووجود فرص قوية في هذا القطاع النامي.

واشارت شويكة إلى ان تعزيز البنية التحتية للاتصالات والإنترنت عريض النطاق سيسهم في تحريك المنافسة في سوق الإنترنت، ويسهم في رفع نسبة انتشار الخدمة وتوفيرها لجميع شرائح المجتمع الأردني، ما يعزّز مفاهيم العدالة الرقمية وتوفير الخدمة للمؤسسات والأفراد والرياديين، حيث اصبحت خدمات الإنترنت من اساسيات الحياة اليومية للأردنيين كما هي الكهرباء والمياه.

وقالت الوزيرة بان الحكومة تنظر الى هذا تعزيز البنية التحتية للاتصالات بانشاء شبكات الاتصالات الحديثة بعين الاهمية، لان ذلك سيوفر القاعدة والأساس الذي ستسهل على الرياديين والشباب انشاء أعمالهم ومشاريعهم الخاصة لا سيما في العالم الرقمي، فيما ستكون الفرصة مواتية لادخال تطبيقات الحكومة الإلكترونية وخدماتها عبر اجهزة الهواتف الذكية وهو الامر الذي بدأت تركز عليه وزارة الاتصالات مؤخرا.

ومن جانبه قال الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات المهندس غازي الجبور بان الترخيص الجديد لحيازة ترددات الجيل الرابع واطلاق الخدمة بداية العام المقبل كما صرحت شركة أمنية سيعزز المنافسة في السوق وهو ما سيخفض من أسعار الخدمة ويقلل التكاليف على المستخدم ويمنحه الفرصة لاستخدام الإنترنت، لافتا إلى أن الدول التي لا تمتلك موارد مادية مثل الأردن هي بحاجة إلى أدوات لتطوير مهارات وايجاد فرص لمواردها البشرية التي تتميز بها، والإنترنت عريض النطاق من أهم هذه الادوات في عصرنا اليوم

 

وقال الجبور بإن خدمات الجيل الرابع ستعزّز من ادخال خدمات من شأنها تحسين حياة الناس وخدمة القطاعات الاقتصادية كافة، مثل خدمات التعليم الإلكتروني، وإنترنت الاشياء، والتعليم الإلكتروني، وكل ذلك سيخلق فرص عمل جديدة، ويجعل من المملكة مركزا إقليميا للقطاع.

ومن جانبه قال المؤسس والمدير العام لمجموعة المرشدون العرب المتخصصة في دراسات اسواق الاتصالات جواد جلال عباسي بان توفير شبكة جديدة للجيل الرابع تمثل خيارا جديدا للمستهلك وبالتبعية أسعار وخدمات جديدة ما يعني تعزيز للمنافسة، فضلا عن تدعيم مفاهيم ديمومة الخدمة وتقوية البنية التحتية للاتصالات والإنترنت في المملكة.

وقال عباسي بانه وفقا لدراسات المجموعة كانت أسعار ترددات الجيل الرابع في المملكة من الأعلى في المنطقة والعالم، وهو الامر الذي سيضغط على المشغلين للسنوات المقبلة لاسترداد استثماراتهم في الشبكات الجديدة.

المصدر : صحيفة الغد الأردنية

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى