الرئيسيةريادة

معرض للابتكارات والاختراعات والأعمال الريادية في الأردنية

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي 

نظمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون مع الجامعة الأردنية، اليوم الاثنين، معرضاً للابتكارات والاختراعات والأعمال الريادية لأعضاء الهيئة التدريسية، والطلبة بالجامعات الأردنية.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق خلال افتتاح المعرض، الذي نظم بمناسبة احتفالات المملكة بالذكرى العشرين لتولي جلالة الملك عبدالله الثاني سلطاته الدستورية، أن الجامعة الأردنية كغيرها من الجامعات الأردنية تستلهم من فكر جلالة الملك بالعمل على توفير فضاءات محفزة على التعلم وداعمة له؛ لتمكين طلبتها من الالتحاق بمجتمع المعرفة والإسهام في تقدم المجتمع والمشاركة في رسم مستقبل الوطن.

ودعا الدكتور توق، بحضور عدد من رؤساء مجالس الأمناء ورؤساء الجامعات الرسمية والخاصة وأمين عام الوزارة الدكتور عاهد الوهادنه، أصحاب رؤوس الأموال من الأردنيين والقائمين على القطاعات المختلفة للتواصل مع الجامعات الأردنية والتشبيك معها للاطلاع على هذه الأفكار والمشاريع والابتكارات التي تعد في غالبيتها قصص نجاح رائعة يمكن تحويلها إلى قصص استثمار ناجحة أيضاً تنهض باقتصادنا الوطني في مجالات مختلفة.

وأشار إلى أنه لا يكاد يمر أسبوع إلا ويتم الإعلان في وسائل الإعلام عن فوز عضو هيئة تدريس أو طالب، أو صاحب مشروع ريادي، أو فريق علمي أردني بجائزة عالمية أو إقليمية أو محلية.

وتم خلال الحفل عرض فيديو تضمن عدداً من الابتكارات والاختراعات والأعمال الريادية والمشروعات الرائدة المشاركة في فعاليات المعرض.

كما تم عرض أبرز المشاريع المشاركة ومنها مشروع تحلية ومعالجة المياه باستخدام التقطير الغشائي عبر أغشية نانونية مركبة مبتكرة للدكتور محمد رسول قطيشات من الجامعة الأردنية ومشروع SMART BLIND STICK للدكتور عبدالرؤوف بصول من جامعة اليرموك ومشروع علاجنا بالطبيعة للأستاذ رامي الرواشدة من جامعة مؤتة ومشروع MOBILE-ENABLED BLOODLESS GLUCOSE MEASURING DEVICE AND METHOD/ للدكتور مشهور بني عامر من جامعة العلوم والتكنولوجيا.

كما تم عرض مشروع سيارة كهربائية تعمل على الطاقة الشمسية للدكتور محمد الهياجنة من الجامعة الهاشمية، ومشروع BRAILLEX / للطالبتين فاديا الدسوقي ودينا عبدالهادي من جامعة البلقاء التطبيقية ومشروع SEMI-HELICAL VERTICAL AXIS WIND TURBINE / للدكتور محمد أبوكشك والطالبين علاء بني ملحم وجمانة الضابط من جامعة الحسين بن طلال ومشروع ANALOG OPTICAL FIBERES ROTARY ENCODER / للدكتور مراد الأقطش من جامعة الطفيلة التقنية.

وعرض مشروع LESSGO / للطالب أحمد أبوالفيلات من الجامعة الألمانية الأردنية ومشروع علاج قرحة الساق الوريدية للطالب عطاس الكاف من جامعة العلوم الاسلامية العالمية ومشروع تطوير تطبيق انتخابات إلكتروني للامركزية باستخدام تقنية البلوكتشين للطالب معتز أبوالرب من جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا ومشروع AN OFF ROAD RUBBER TRACKED GROUND VEHICL (TGY) FOR RUGGED CONDITIONS/ مجموعة منفذين من جامعة فيلادلفيا ومشروع FORMULATIONS FOR BABY ANIMALS / للدكتور عبدالخالق دردس من جامعة الزرقاء.

كما تم عرض مشروع تطبيقات تكنولوجيا الطاقة المتجددة وتكنولوجيا المعلومات في أنظمة الزراعة العامودية للدكتور ياسين الحسبان من جامعة الإسراء ومشروع تكلم للمدرس عبدالكريم البنا من جامعة البترا ومشروع تطوير جهاز جديد مصمم لقياس وزن المرضى طريحي الفراش للدكتورة سهير الغبيش من جامعة الزيتونة ومشروع استخدام المطاط المدور كجزء من الركام الناعم في الخلطة الاسفلتية للدكتور فراس العداي والطالب عطا الله الحورات من جامعة الشرق الأوسط ومشروع تحديد موعد نضوج الزيتون الخاص بإنتاج الزيت باستعمال معالج وصور والشبكات العصبية / للباحث معتصم الخصاونة من جامعة عجلون الوطنية ومشروع 3DU / للدكتور علي المقابلة من كلية لومينوس الجامعية.

وكانت الوزارة قد شكلت ثلاث لجان هي اللجنة العليا برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكون مهمتها الإشراف الكامل على المعرض وتضم في عضويتها أمين عام الوزارة، ورئيس الجامعة الأردنية، واللجنة المنظمة برئاسة نائب رئيس الجامعة الأردنية لشؤون الكليات الانسانية، وأخيراً اللجنة العلمية برئاسة نائب رئيس الجامعة الأردنية لشؤون الكليات العلمية وتضم في عضويتها عدداً من أصحاب الخبرة في هذا المجال في الوزارة، وأعضاء هيئة التدريس في الجامعات الأردنية ومؤسسات المجتمع المدني وشركات القطاع الخاص وكانت مهمة هذه اللجنة وضع أسس محكمة للمفاضلة بين الابتكارات والاختراعات والأعمال الريادية التي تتقدم بها كل جامعة واختيار مشروع واحد فقط لكل جامعة لعرضه في المعرض.

وفي ختام الحفل وزع الدكتور توق الشهادات التقديرية على أعضاء هيئة التدريس والطلبة المشاركين في المعرض وجال في أقسام المعرض واطلع على المشاريع المشاركة فيه.

–(بترا)

_

يمتلك مبيضين خبرة تقارب الـ 10 اعوام في مجال العمل الصحافي، ويعمل حاليا، سكرتير تحرير ميداني في صحيفة الغد اليومية، وصحافيا متخصصا في تغطية أخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الملكية الفكرية، الريادة، والمسؤولية الإجتماعية. ويحمل مبيضين شهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة – تخصّص ” إدارة الأعمال”، كما يعمل في تقديم إستشارات إعلامية حول أحداث وأخبار قطاع الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني. Tel: +962 79 6542307

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى