أخبار الشركات

أمنية تحصل على ترخيص تردادت الجيل الرابع

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

أعلنت شركة أمنية للاتصالات، اليوم، رسمياً حصولها على ترخيص لحيازة ترددات الجيل الرابع المتنقل في النطاق الترددي (1800 ميغاهيرتز) وبقيمة بلغت حوالي 100 مليون دولار، فيما سيصل حجم استثماراتها في توسعة وتحديث شبكتها إلى نصف مليار دولار حتى نهاية العام 2017 والذي يشمل كذلك إطلاق خدمات الجيل الرابع الثابت عريض النطاق، في خطة تهدف إلى تعميم ونشر خدمات الجيل الرابع لجميع شرائح المجتمع الأردني.

 

وأكدت الشركة خلال مؤتمر صحافي عقدته بحضور وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة والرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات المهندس غازي الجبور، بأنها ستباشر العمل في إتجاه بناء شبكة للجيل الرابع المتنقل ستكون موجهة لتقديم خدمات الإنترنت المتنقل للأفراد كما ستطلق الشركة شبكة الجيل الرابع الثابت الموجه للمنازل وقطاع الأعمال، وبسرعات عالية جداً تصل إلى (150 ميغابت في الثانية).

 

 

 

 

وقال الرئيس التنفيذي للشركة إيهاب حناوي: “تسعى أمنية إلى تغيير واقع سوق الاتصالات في المملكة ومضاعفة أعداد مستخدمي الانترنت في المملكة وتعزيز انتشار هذه الخدمات في كافة المحافظات مع تزايد الاعتماد على خدمات البيانات في الوقت الحاضر.”

 

وتابع حناوي: “أحدثت أمنية عند دخولها إلى السوق المحلية، قبل عشر سنوات، نقلة نوعية في قطاع الاتصالات، إذ تضاعف أعداد مشتركي الهواتف والخدمات الخلوية، بعد دخول الشركة لترتفع هذه النسبة من 26% في 2005 إلى 147% اليوم، ونسعى الآن إلى إحداث ذات النقلة وخلال فترة زمنية قياسية بمضاعفة أعداد مشتركي الانترنت في المملكة.”

 

وأضاف أن أمنية استطاعت أن تضاعف مشتركيها من قطاع الشركات والأعمال خلال السنوات الثلاث الأخيرة من خلال ما تقدمه من خدمات نوعية تلبي احتياجات مختلف القطاعات الاقتصادية وفئات المستخدمين.

 

وتابع حناوي: “ستضخ أمنية إستثمارات بحجم  يصل إلى 300 مليون دولار العام الحالي تشمل رسوم ترخيص ترددات الجيل الرابع، (المتنقل والثابت) وبناء شبكتها الجديدة، والتوسعة في شبكة  الجيل الثالث، مؤكدا أن إستراتيجية الشركة تستهدف تقديم وإتاحة خدمات الإنترنت عريضة النطاق الموجهة لجميع شرائح المجتمع، فيما من المتوقع أن يصل إجمالي حجم هذا الاستثمار إلى 500 مليون دولار حتى نهاية العام 2017 وذلك مع مراحل جديدة مقبلة في تحديث شبكات الشركة.”

 

 

 

وأكد حناوي أن حجم الاستثمار الضخم الذي تضخه الشركة البحرينية الأم، بتلكو، في أمنية والسوق الأردنية، إنما يعكس ثقة المستثمر البحريني بأهمية هذه السوق وما فيها من إمكانيات مستقبلية واعدة.

 

وأضاف أن أمنية تتطلع إلى تعميم تجربة الجيل الرابع للجميع، أفراداً ومؤسسات وبالأسعار التي تناسب كافة احتياجات المجتمع الأردني حيث ستكون خدمات شبكتي الجيل الرابع موجهة لخدمة الأفراد مستخدمي الهواتف الذكية، والانترنت المنزلي، ولقطاع الأعمال بجودة واستقرار وديمومة، وبسرعات عالية جدا تصل إلى (150 ميغابت في الثانية)، حيث من المتوقع بدء الإطلاق التجاري لهذه الخدمات خلال بداية العام المقبل.

 

وستباشر أمنية في بناء شبكاتها الجديدة من “الجيل الرابع” ليجري إطلاقها في بدايات العام 2016 بتغطية شاملة لجميع المناطق المأهولة بالسكان في المملكة، فيما تمضي الشركة اليوم في العمل على أكبر مرحلة توسعة تشهدها المملكة لخدمات الجيل الثالث وسيتم الانتهاء منها في نهاية شهر تشرين الثاني 2015،  وذلك  لتلبية الطلب المتزايد على خدمات الانترنت المتنقل عريض النطاق.

 

وإلى جانب هذا الاستثمار في شبكات الجيل الثالث والجيل الرابع، أعلنت الشركة بأنها ستضخ استثمارات في تعزيز بنيتها التحتية الأساسية وربط المواقع الرئيسة لشبكة أمنية، وشبكتها للألياف الضوئية، وأنظمتها المساعدة لتقديم خدماتها بسوية وجودة عالية كنظام الفوترة الموحدة.

 

 

 

 

وتظهر الأرقام الرسمية بأن عدد مستخدمي الانترنت اليوم في المملكة يقدر بحوالي 6 ملايين مستخدم، فيما تشير الأرقام غير الرسمية إلى أن نسبة نفاذ الهواتف الذكية تقدر بأكثر من 70% من مستخدمي الهواتف المتنقلة في المملكة.

 

وسيواكب إطلاق هذه الشبكة الجديدة الازدياد الواضح في الإقبال على خدمات الإنترنت والتكنولوجيا من قبل مختلف الفئات أفراداً ومؤسسات  (كبيرة ومتوسطة وصغيرة)، وستدفع نحو زيادة الاعتمادية على خدمات الإنترنت، والإسهام بلا شك في مضاعفة الإنتاجية والفاعلية، فضلاً عن تسهيل تقديم خدمات تنطوي تحت مفاهيم ” – Internet of Thingsانترنت الأشياء” و” –  Smart Cities المدن الذكية” وخدمات ” – Machine to Machineالآلة إلى آلة” وخدمات “محتوى الفيديو والموسيقى” وغيرها من المفاهيم والخدمات التي بدأت أمنية في وقت سابق بتقديمها للسوق المحلية، لافتاً إلى أن الشركة تعمل اليوم على الإنتهاء من أكبر توسعة للجيل الثالث وذلك لتلبية الطلب المتزايد على هذه التقنية، فضلاً عن استثمارات في البنية التحتية الأساسية والأنظمة وكل ذلك سيعزز موقع الشركة في سوق الانتنرت المحلية.

 

وتظهر جميع الأرقام والدراسات العالمية بأن تقنية الجيل الرابع ما تزال في بداية طفرتها حيث تظهر دراسات “المرشدون العرب” أن 9 دول عربية تقدم خدمات الجيل الرابع، و17 تقدم خدمات الجيل الثالث، فيما تتوقع جمعية “GSMA” أن تصل  تغطية الجيل الرابع حول العالم  إلى 35% من المناطق الآهلة بالسكان مع نهاية العام 2015.

 

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى