اتصالات

الاتصالات والطاقة: اختيار خدمات مهمة للمواطنين للتحويل الالكتروني

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

اتفقت كل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة الطاقة والثروة المعدنية على البدء بالعمل على عدد من اجراءات التحول الالكتروني للخدمات التي تقدمها وزارة الطاقة والثروة المعدنية مع اعطاء الاولوية للخدمات التي تهم المواطن من حيث تسهيل حياته وتوفير الوقت والجهد والتكلفة، ما من شأنه تحسين الاداء الحكومي من حيث النزاهة والعدالة والشفافية بحيث يحصل جميع المواطنين على الخدمات نفسها وفي الوقت ذاته.

واكدت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة على ضرورة مواكبة التقدم والتطور التكنولوجي خاصة وان لدينا ما يؤهلنا لذلك من البنية التحتية المناسبة والكفاءات والارادة، وقد كنا من السباقين والرياديين في هذا المجال، وعلينا ان نكمل ما بدأنا به، بحيث يصبح الاردن مركزا اقليميا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ومن جهته قال الدكتور ابراهيم سيف وزير الطاقة والثروة المعدنية ان لدى الوزارة بنك معلومات يمكن البناء عليه، ويستطيع الباحثون والدارسون الاستفادة من المعلومات المتوفرة، واكد اهمية التحول الالكتروني ورغبة الوزارة في تحويل خدماتها الكترونيا، والتعاون مع وزارة الاتصالات في هذا المجال.

وقد تمت مناقشة احتياجات وزارة الطاقة والثروة المعدنية للحوسبة السحابية، وامكانية استضافة بنك المعلومات في الوزارة من قبل المركز الوطني لتكنولوجيا المعلومات، كما تمت مناقشة اطلاق المفتاح العام للبنية التحتية (التوقيع الرقمي)، الذي سيتيح للحكومة اصدار شهادات توثيق الكترونية لموظفي الحكومة والاعمال والافراد والذي سيتم اعتماده من قبل كل مؤسسات الدولة.

و اكدت شويكة على اهمية الخدمات المتداخلة، وهي تلك التي تشترك اكثر من جهة في تقديمها، للتسهيل على المواطن، كما بينت ان التحول الالكتروني يحتاج الى توعية والى نشر ثقافة التكنولوجيا وبيان اهميتها للمواطن، مضيفة اهمية تقديم خدمات متكاملة بما في ذلك الدفع واصدار الوثيقة المطلوبة وايصالها لمقدم الطلب.

وقد تم الاتفاق على تشكيل فريق من الجانبين لاختيار الخدمات التي سيتم تحويلها الكترونيا على ان تطابق المعايير المستهدفة للتحويل وهي كثافة الطلب عليها، تأثيرها الايجابي على المواطن، جاهزيتها للتحويل فنيا وماليا ومن حيث العنصر البشري، سهولة تطبيقها، والوقت الذي تحتاجه عمليه التحول الالكتروني.

وحضر الاجتماع المهندس نادر الذنيبات امين عام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور غالب معابرة امين عام وزارة الطاقة والثروة المعدنية،  وعدد من المدراء بالوزارة، وممثلو الحكومة الالكترونية بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وممثل وزارة تطوير القطاع العام.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى