هواتف ذكية

سامسونج تكشف النقاب عن شاشة عرض بتقنية شحن الهاتف لاسلكياً

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي

كشفت سامسونج الكترونيكس النقاب عن SE370، شاشة العرض الأولى في مجالها بخاصية الشحن اللاسلكي المدمجة للهواتف الذكية. متوفرة بحجمي 23.6 انش و 27 انش، إذ تنظم شاشة العرض SE370  مساحة العمل عن طريق التخلّص من الكابلات والمداخل غبر الضرورية الخاصة بشحن الأجهز الخلوية. بالإضافة إلى جودة صور متفوقة، تعزيز الأداء المرئي، وتصميم مدروس فإن شاشة العرض تدمج بسلاسة التكنولوجيات المتقدّمة التي توفر لكل من المتخصصين والمستهلكين تجربة العرض والاستخدام الأمثل.

تعمل شاشة عرض سامسونج SE370 مع جميع الأجهزة الخلوية التي تستخدم معيار الشحن اللاسلكي الرائد Qi، والتي تم تطويرها من قبل وِحدة الطاقة اللاسلكية (WPC). Qi هي واحدة من معايير الواجهات العالمية الأكثر والأسهل إتاحةً.

قال السيد سوكجي كيم، نائب الرئيس الأول، لأعمال العرض المرئي، في سامسونج الكترونيكس: “على التكنولوجيا أن تدعم، لا أن تتعارض، مع أنماط الحياة النشطة. حيث يعتمد عملاؤنا بشكل متزايد على الهواتف للحصول على المعلومات والتفاعل مع الآخرين؛ و بالتخلّص من الفوضى على مكاتبهم، فإننا نساعدهم على استخدام هواتفهم بطريقة أكثر ذكاءً،” وأضاف قائلاً: “من خلال دمج تكنولوجيا شحن الهواتف اللاسلكية، تحسًن شاشة العرض SE370 بشكل كبير من الكفاءة والراحة والاتصال في المنزل أو في العمل – والتي تمثّل معلماً هاماً آخر في تاريخنا الطويل من الريادة في الصناعة.”

شحن هواتف لاسلكي مريح

لراحة أمثل وتعدد المهام الإنتاجية، تعزّز شاشة العرض SE370 مداخل الشحن المزدوجة الموجودة في شاشات العرض الأخرى بمنطقة شحن لاسلكية دائرية مدمجة في قاعدة الشاشة. حيث يحتاج المستخدمون ببساطة وضع الجهاز على منطقة الشحن الموجودة على القاعدة لبدء الشحن التلقائي، والذي يؤكده ضوء  .LED

وكَحلٍّ متكامل، تلغي شاشة SE370 المتاعب من الاضطرار لشراء والحفاظ على مجموعات شحن منفصلة، توفير التكاليف، وتحسين استخدام مساحة العمل. كما يمكن للمستخدمين الاستمرار في العمل في حين شحن هواتفهم، وبالتالي مساعدتهم على تعزيز الإنتاجية وكفاءة مهمات العمل.

مشاهدة مريحة وجودة صور عالية

مصممة لفترات طويلة من استخدام الشاشة، تجعل سامسونج SE370 تجربة المشاهدة أقل إرهاقاً. وضع حماية العين للشاشة يقلل من الآثار الضارة للضوء الأزرق على أعين المشاهدين وما يرتبط بها من إجهاد للعين من خلال مراقبة وتحسين جودة الصورة لتتناسب مع إعدادات بيئية محددة. وبالمثل، خاصية عدم الوميض لشاشة العرض تحمي عيون المشاهدين من متاعب الوميض المستمر للشاشات التي يمكن أن تحدث في شاشات العرض القياسية.

كما تضمن SE370 عرض مريح من خلال لوحة (PLS) عالية الأداء. وتوفر لوحة PLS للمستخدمين تجربة المشاهدة الأمثل عالمياً مع زاوية عرض واسعة 178 درجة، فضلاً عن جودة صورة ممتازة مع صور حية وواضحة تبثّ من خلال سطوع يصل إلى 300 شمعة/م2.

تجربة لعب محسّنة

تكملةً لوظائف تعزيز الصورة المضمّنة، توفّر SE370 تجربة ترفيهية سلسة، غير مشتتّة وغامرة. بدعم من تكنولوجيا  AMD FreeSync، تزامن شاشة العرض معدل تحديث الشاشة مع معدل إطار بطاقة رسومات AMD للمستخدم للحدّ من اختفاء المدخلات، وللحدّ من البطء والتأخر خلال اللعب وإعادة تشغيل الفيديو.

بالإضافة إلى ذلك، يمكّن زمن الاستجابة لشاشة  SE370(4 ميلّي ثانية) من تتبّع واضح وسلس حتى لأسرع الأعمال على الشاشة دون تشويش أو ضبابية في العرض، في حين ينشط وضع فريد من نوعه للّعب مع لمسة زر واحدة. يكشف وضع اللعب للشاشة عن التغيرات في المشاهد ويصحّح الصور الباهتة على الفور، يعزّز الألوان ويغيّر التباين لتحسين الرؤية.

كفاءة الطاقة وتطوير التصميم

تقلل وظيفة التوفير البيئي الإضافية للشاشة من سطوع الشاشة لزيادة كفاءة استخدام الطاقة. بالإضافة إلى اثنين من الإعدادات اليدوية القياسية، يقلل إعداد تلقائي من استهلاك الطاقة بحوالي 10 في المائة على أساس لمعان الأقسام السوداء من الشاشة في وضع العرض التلقائي(OSD). لأثرٍ بيئي مخفّض، أُنشأ الغطاء الأمامي للشاشة، القاعدة، والدارات من دون متعدد كلور الفيبيل PVC.

إلى جانب كونها جهازاً صديقاً للبيئة، تضيف SE370  مظهر جماليّاً عصري ومُبهج للبيوت وأماكن العمل. تحيط نهايات زرقاء شبه شفافة ذات إطباق فائق الضيق للإطار الأبيض اللامع على الجوانب الأربعة لإضفاء منظر مرتب. بعرض لمسة اللون من سامسونج يبرز شكل القاعدة على شكل حرف T التصميم الفاخر لشاشة العرض مع زوايا صغيرة ومصقولة.

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى