خاصشبكات اجتماعية

“فيسبوك” الاردنيين يتحوّل الى نشرة نتائج للتوجيهي

شارك هذا الموضوع:

هاشتاق عربي – إبراهيم المبيضين

كعادته في كل المناسبات العامة والاعياد تناولت صفحات الاردنيين على شبكة ” الفيسبوك” الاجتماعية الاكر شعبية في الاردن والعالم يوم امس واليوم ” نتائج الثانوية العامة” التي اعلنت رسميا صباح يوم امس، حيث ازدحمت صفحات الاردنيين على الفيسبوك وتويتر بالتهاني والمظاهر المرافقة لاصدار نتائج هذا الامتحان المصيري في حياة الشباب الاردني.

وبث الأردنيون من مستخدمي ” الفيسبوك” يوم امس واليوم  – وخصوصا اولئك ممن يرتبطون بابناء او اقارب شاركوا في امتحان التوجيهي العام الحالي 2015 – فرحتهم وتهانيهم بنجاح ابناءهم بوستات حملت  نتائج الناجحين وكلمات وعبارات التهنئة والمباركة.

وازدحمت صفحات الاردنيين على الفيسبوك بمحتوى التهنئة وصور الناجحين، لدرجة ان الشبكة في الاردن تحولت لشبه نشرة تستعرض نتائج الناجحين في امتحان التوجيهي للعام الحالي 2015.

وتخلّل ذلك بوستات نشرها كثيرون حذرت او حملت عبارات السخرية والدعابة من بعض المظاهر السلبية التي تصاحب اعلان نتائج الثانوية مثل ظاهرة اطلاق العيارات النارية، وظواهر مواكب السيارات للناجحين التي تتسبب في الازدحامات والحوادث في بعض الاحيان.

وقارن بعض المستخدمين لشبكة الفيسبوك بين فترة اعلان الثانوية العامة العام الحالي والفترات ما قبل انتشار الانتنرت وشبكات التواصل الاجتماعي ، حيث لم تكن الفرص وقتها متاحة للاردنين لبث فرحتهم ونتائجهم امام المعارف والاصدقاء بالشكل الذي اتاحته شبكة الفيسبوك اليوم.

كان نائب رئيس الوزراء وزير التربية والتعليم الدكتور محمد ذنيبات قد اعلن في مؤتمر صحفي عقده صباح يوم أمس نتائج امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة للدورة الصيفية للعام 2015.
 

وتظهر الأرقام الرسمية بان قاعدة اشتراكات الخدمة الخلوية في المملكة اصبحت تضم اليوم 11.1 مليون اشتراك بنسبة انتشار تتجاوز 147 % من عدد السكان، فيما يتجاوز عدد مستخدمي الانترنت اليوم الـ 6 ملايين مستخدم بنسبة انتشار تتخطّى الـ 73 % من عدد السكان، فيما تظهر الارقام غير الرسمية بان نسبة انتشار الهواتف الذكية تتجاوز الـ 70 % من اجمالي مستخدمي الهواتف المتنقلة في المملكة.
كما تظهر ارقاما اخرى بان عدد مستخدمي  “الواتساب” في الأردن يبلغ 6 ملايين، فيما يقدر عدد مستخدمي فيسبوك بحوالي الاربعة ملايين.

 

مقالات ذات صلة

أترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى