اقتصادالرئيسية

الغرفة الفتية الدولية الأردن  تفوز باستضافة المؤتمر الإقليمي السنوي 2021 لدول الشرق الأوسط وأفريقيا

هاشتاق عربي

وذلك خلال اللقاء الإقليمي و الذي عقد في جمهورية موريشيوس بين 1-4 أيار 2019, و حضره وفد ممثل عن الغرفة برئاسة الآنسة رانيا بدر رئيسة الجمعية في الأردن للعام 2019.

التقى الرؤساء الوطنيين للغرف في أفريقيا والشرق الأوسط خلال المؤتمر لتبادل المعرفة ومشاركة خطط  عملهم المستقبلية و قامت غرفة الأردن باستضافة الوفود المشاركة وكبار الشخصيات وذلك دعما لملف الاستضافة وتخلل الدعوة عرض تقدمي عن الأردن ، وتم تقديم تقرير حول إنجازات الغرفة الفتية الدولية في الأردن و في نهاية المؤتمر شارك الوفد في فعالية القرية العالمية التي جمعت فيها جميع ثقافات البلاد المشاركة وقدموا عرضا ثقافيا يمثل الأردن على مسرح اللقاء بغرض التعريف و المشاركة بثقافتنا الغنية و التي تركت أثراً إيجابياً حقيقياً على المشاركين في المؤتمر!

وتم بعدها خلال انعقاد الجمعية العمومية الإقليمية تقديم عرض الاستضافة  للمؤتمر للعام 2021 و الذي فازت بها غرفة الأردن, وقد حصل العرض على الدعم من الوفود العربية المشاركة ومنها سوريا – تونس – المغرب دعما لملف غرفة الأردن.

الجدير بالذكر أن الغرفة الفتية الدولية JCI هي منظمة غير ربحية مبنية على الأعضاء الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 40 عام , وتهدف إلى تقديم فرص التطوير التي تمكن الشباب من خلق التغيير الإيجابي بالمجتمع وذلك من خلال تطوير الأعضاء ليكونوا قادة مجتمعيين أفضل , وتطوير المجتمع من خلال المشاريع.

وتعمل الغرفة التي تأسست عالميا عام 1915 على محاور عدة ابرزها تطوير الذات للأفراد وخدمة المجتمع واقامة فعاليات عالمية وايجاد شبكات اعمال على مستوى العالم وتهتم بتنفيذ مشاريع التنمية المستدامة وتمكين المجتمعات المحلية. 

تأسست  الغرفة في الأردن عام 2011 و افتتحت لها مقر دائم في جبل الحسين خلال العام الحالي 2019 ، وتضم اليوم ما يقارب من 120 عضو ، وتعتبر غرفة تجارة عمان وهيئة تنشيط السياحة من أبرز الشركاء الاستراتيجيين لمشاريعها.

وقد استطاعت JCI الاردن التقدم بخطوات سريعة حيث تعد اليوم من أنشط الجمعيات الشبابية في عمان , ليس فقط بسبب تنوع برامجها ودقة خطط عملها وإنما أيضا لارتباطها العالمي ب 5000 غرفة محلية في أكثر من 120 دولة حول العالم.

وقد تنوعت مشاريع الغرفة على مدى السنوات الماضية ما بين خدمة المجتمع و تطوير الأفراد و مشاريع التنمية المستدامة و من أبرز هذه المشاريع  مشروع  أكاديمية تدريب المهارات القيادية  تحت عنوان من أخفض نقطة على سطح الأرض إلى أفضل ما يمكن أن أكون حيث تخرج ما يقارب من 250 متدرب من هذه الأكاديمية على مدى الثلاث سنوات الماضية. 

بالإضافة لمشروع تعليم الأطفال اللغة الانجليزية حيث استفاد أكثر من 400 طفل من مخيم غزة في جرش من هذا المشروع على مدى أربع سنوات.

 ومن ابرز مشاريعها “بيتهم بيتنا” والذي تم من خلاله ترميم 6 منزل من منازل الأسر العفيفة في منطقة البيادر ومشروع التأهيل المهني لتمكن المرأة بمهنة الخياطة في منطقة الرصيفة، بالإضافة للعديد من المبادرات الخيرية. 

هذا وتتطلع الغرفة من خلال خطط عملها للسنين القادمة إلى توسيع عدد الغرف المحلية وزيادة عدد الأعضاء و زيادة النشاطات و الفرص التي من شأنها تمكين الشباب لإحداث تغيير إيجابي و تهدف الغرفة الوطنية إلى أن تكون أحدى حلقات الوصل بين مؤسسات المجتمع المدني و الشباب الأردني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى